بلير يطالب بقيادة فلسطينية “تهتم بإسرائيل أكثر من الأرض”

السياسي – دعا رئيس الوزراء البريطاني الأسبق، توني بلير، إلى استبدال القيادة الفلسطينية الحالية، بأخرى “تهتم بالعلاقة مع إسرائيل، أكثر من اهتمامها بالأرض”.
وقال بلير في كلمة بمؤتمر تنظمه صحيفة “جروزاليم بوست” الإسرائيلية “يجب أن نحاول تقديم جيل من السياسيين الفلسطينيين الذين يفهمون أن الطريقة الوحيدة التي سيحصلون من خلالها على دولة فلسطينية، هي من خلال تفاهم حقيقي وعميق بين الناس، وبين الثقافات، وليس مجرد مفاوضات حول الأرض”.
وأضاف “إن الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، لا يتعلق أساسًا بالأرض، ولكنه يتعلق بالحاجة إلى قبول كل طرف للطرف الآخر”.
ورفض بلير في كلمته، مبدأ أن السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، سيقود إلى سلام بين إسرائيل والعرب.
واعتبر بلير أن “ما يتعين القيام به هو إحلال السلام بين إسرائيل والدول العربية، وضم القضية الفلسطينية في هذا السلام”، في إشارة لاتفاقيتي التطبيع الأخيرة بين الإمارات العربية والبحرين، وإسرائيل.
وقال “في النهاية أعتقد أنها أفضل طريقة لحل القضية الفلسطينية بشكل عادل ومنصف”.
ولم يصدر تعقيب فوري من القيادة الفلسطينية على تصريحات بلير.
يذكر أن بلير عمل سابقا، في منصب مبعوث اللجنة الرباعية الدولية؛ وخلال مهمته، تعرض لانتقادات حادة من القيادة الفلسطينية بعد اتهامه بتبني المواقف الإسرائيلية.
ومنذ انتهاء مهامه مبعوثا للجنة الرباعية في العام 2015، رفض القياديون الفلسطينيون استقباله.
(الأناضول)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى