بلينكن : لا ندعم استقلال تايوان

السياسي – قال وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن”، الجمعة، إن الولايات المتحدة لا تدعم استقلال تايوان، لافتا إلى أن موقفها لم يتغير بشأن سياسة “صين واحدة”.

وأشار في مؤتمر صحفي على هامش منتدى رابطة دول جنوب شرق آسيا “آسيان”، الجمعة، إلى ترتيب مساع لنزع فتيل الأزمة في مضيق تايوان.

وأضاف: “فتحنا خطوط اتصال مع الصين لإنهاء التوتر”، بعد زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي “نانسي بيلوسي” إلى تايوان، التي كانت “سليمة”.

وأدان “بلينكن”، المناورات العسكرية الصينية في محيط تايوان، معتبراً أنها “تصعيد كبير”، لافتا إلى إلى “عدم وجود مبرر” للتدريبات التي أطلقتها بكين، وأضاف: “يجب ألا تستخدم زيارة بيلوسي لتايوان كخطوة مسبقة لاتخاذ إجراءات استفزازية”.

ووصلت “بيلوسي” إلى تايوان، مساء الثلاثاء، في زيارة هي الأولى لمسؤول أمريكي بمثل هذا المستوى إلى تايوان، منذ 25 عاماً.

وتعتبر بكين الجزيرة، التي تتمتع بحكم ديمقراطي، إقليماً منشقاً عن جمهورية الصين الشعبية، يجب إعادته للبر الرئيسي.

ورد جيش التحرير الشعبي الصيني على الزيارة المحتملة بإجراء مناورات عسكرية، وتدريبات بالذخيرة الحية، وإرسال طائرات عسكرية بالقرب من الجزيرة، ونشر سفن تابعة للبحرية الصينية في المنطقة لإغلاق المناطق البحرية.

في المقابل، أعلن جيش تايوان رفع حالة التأهب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى