بوتين يؤيد تعزيز الحوار مع الاتحاد الأوروبي

السياسي – أعلن المتحدث باسم الكرملين، اليوم الخميس، أن الرئيس فلاديمير بوتين يؤيد الاقتراح الفرنسي الألماني الهادف إلى استئناف الاتصالات المباشرة على المستوى الأوروبي مع روسيا والرئيس الروسي.
وقال ديمتري بيسكوف للصحفيين “ننظر إلى هذه المبادرة بشكل إيجابي. إن (فلاديمير) بوتين يؤيد وضع آلية للحوار والاتصالات بين بروكسل وموسكو”.
واضاف أن “بروكسل وموسكو تحتاجان إلى هذا الحوار”.
ويبحث قادة دول الاتحاد الأوروبي علاقاتهم مع روسيا وشكل الحوار المزمع مع الرئيس فلاديمير بوتين خلال قمتهم المنعقدة في بروكسل مساء الخميس، وفق ما ينص عليه جدول أعمال الاجتماع.
بعد أسبوع من القمة التي جمعت في جنيف الرئيسين الروسي والأمريكي، ترى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنه من الضروري عقد لقاءات مع فلاديمير بوتين لبحث المواضيع ذات أهمية كبرى بالنسبة للاتحاد الأوروبي، بحسب مصادر أوروبية.
رأت ميركل الخميس أن على الاتحاد الأوروبي إقامة “تواصل مباشر” مع روسيا ورئيسها فلاديمير بوتين و”وضع آليات” للرد “معا” على “استفزازات” موسكو.
وأشار المتحدث باسم الكرملين إلى أن “مبادرة ميركل يدعمها الرئيس ماكرون. لكن المحادثات (في بروكسل) ستجري مع دول أخرى ويتعين علينا معرفة ما إذا كان سيكون هناك اتفاق بشأن هذه القضية أم لا”.

وفرض الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، عقوبات على قطاعات اقتصادية رئيسية في بيلاروسيا للضغط على الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو بعد تحويل مسار طائرة ركاب مدنية، وفق ما أعلن المجلس الأوروبي، قبل  بدء القمة الأوروبية، وتضمن فرض قيود على تجارة أسمدة البوتاس والنفط وصناعة التبغ، ويحد من وصول مينسك إلى أسواق رأس المال في الاتحاد الأوروبي.

كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعلن أن فرض عقوبات على روسيا البيضاء عمل غير بناء، وهي القضية التي تعد إحدى الخلافات الروسية الأوروبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى