بورصة طوكيو تتعثر في ظل اضطراب بسوق السندات

السياسي-وكالات

تراجعت الأسهم اليابانية، اليوم الجمعة، مسجلة أكبر انخفاض يومي في نحو عام بعد أن تسببت قفزة في عوائد السندات العالمية، في إثارة قلق المستثمرين المتوترين بالفعل جراء اتساع تقييم السوق.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

ونزل المؤشر نيكاي القياسي 3.99% إلى 28966.01 نقطة، ليبلغ أدنى مستوياته في قرابة 3 أسابيع. وتراجع المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 3.21% إلى 1864.49 نقطة. وسجل المؤشران أكبر انخفاض لهما في يوم واحد منذ أبريل نيسان من العام الماضي.

وانخفضت جميع المؤشرات الفرعية للقطاعات في بورصة طوكيو البالغة 33، فيما تراجعت قطاعات شركات صناعة الآلات الإلكترونية والأدوية والعقارات ما يزيد عن 3%.
قصص خاصةبورصة طوكيومخاوف من فقاعة في بورصة طوكيو بسبب أمر غريب.. ما هو؟
واستسلمت الأسهم المرتبطة بأشباه الموصلات، التي كانت ضمن القطاعات الرئيسية التي قادت السوق للارتفاع لأعلى مستوى في 30 عاما، لمبيعات كثيفة، بعد أن نزلت أسهم شركات الرقائق الأميركية 5.8%.

وتراجع سهم سومكو 5.59%، بينما نزل سهم ليزرتك 5.33%. وانخفض سهم أدفانتست 7.51% بينما خسر سهم سكرين هولدينغز 6.53%.

وأدت حالة من الحذر إزاء ارتفاع التضخم وضعف اعترى عطاء سندات أميركية إلى تعزيز عوائد السندات العالمية، مما ثبت شهية المستثمرين للمخاطرة.

وأشار محللون إلى الارتفاع القوي للسوق كمساهم في انخفاضه الحالي أيضا. وقال كبير الاستراتيجيين لدى نيشيمورا للأوراق المالية سويشيرو مونجي “باختصار، السوق ارتفعت أكثر من اللازم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى