بيروت : اعتصام أمام قصر العدل (شاهد)

السياسي – اعتصم مواطنون لبنانيون، أمام مبنى قصر العدل في بيروت، الثلاثاء، للمطالبة بالعمل على استعادة “الأموال المنهوبة”.

وجاء الاعتصام بحسب الوكالة الوطنية للإعلام، تزامنا مع جلسة يجتمع خلالها النائب العام المالي القاضي علي إبراهيم، مع المحامي جهاد ذبيان في هذا السياق.

وقالت شبكة “إل بي سي”، إن المحامي ذبيان أبلغ القاضي إبراهيم بوجود هدر مالي في خمس وزارات.

وفي السياق ذاته، قطع محتجون طرقا في محافظات لبنانية مختلفة منذ صباح الثلاثاء، احتجاجا على انتشار الفساد، وعدم التوصل إلى تشكيلة حكومية جديدة.

وقالت مواقع لبنانية إن محتجين في سرايا بمحافظة البقاع جنوب لبنان، قطعوا طرقا، وأقفلوا مدخل مبنى وزارة المالية ومركزي “أوجيرو” و”ليبان بوست”.

وفي عكّار، قطع محتجون طريق عام حلبا بالكامل، وذلك باستخدام الإطارات، والبراميل، احتجاجا على توقيف أحد الأشخاص في حادثة اقتحام بنك “لبنان والمهجر”.

ودعا المحتجون إلى التوجه لمدينة طرابلس، والاعتصام أمام السرايا حتى يتم الإفراج عنه.

وفي طرابلس، اعتصم محتجون بالفعل أمام مبنى السرايا، لكن للمطالبة بإقالة محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا.

وأكد المحتجون أنهم لن يسمحوا لنهرا بالدخول إلى السرايا كمحافظ مرة أخرى.

وكان الجيش اللبناني صرح صباح الثلاثاء، بأنه فتح جميع الطرق في طرابلس، باستثناء الطريق العام في البداوي ومسارب ساحة النور التي لا تزال مقفلة منذ اندلاع الاحتجاجات في 17 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

وبالرغم من تسمية حسان دياب رئيسا للحكومة المقبلة، إلا أن الأخير لا يزال في خضم المشاورات من أجل تسمية تشكيلته الوزارية الجديدة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى