بيلوسي تهاجم من صوتوا لتبرئة ترامب: جمهوريون جبناء

السياسي – شنت رئيسة مجلس النواب الأمريكي “نانسي بيلوسي”، السبت، هجوما حادا على نواب الحزب الجمهوري، الذين صوتوا لصالح تبرئة الرئيس السابق “دونالد ترامب” من تهمة التحريض على اقتحام الكونجرس، ووصفتهم بـ”الجبناء”.

وقالت “بيلوسي”، خلال مؤتمر صحفي: “ما رأيناه اليوم في مجلس الشيوخ، كان عبارة عن مجموعة جبانة من الجمهوريين”.

واعتبرت “بيلوسي” أن “الجمهوريين الذين صوتوا بعدم إدانة ترامب في مجلس الشيوخ تخلوا عن الدستور والبلاد والشعب الأمريكي”، مؤكدةً أن “العدالة لم تتحقق بشأن محاكمة ترامب في مجلس الشيوخ وكان هناك تقصير من الحزبين”.

وتابعت:ط الولايات المتحدة الأمريكية بحاجة إلى حزب جمهوري قوي، وسنمضي قدما لضمان عدم تكرار اقتحام الكونجرس”.

ووجهت رئيسة مجلس النواب الشكر لفريق الادعاء من الديمقراطيين بمحاكمة “ترامب، مشيرة إلى أنها فخورة بما قدمه الفريق خلال المحاكمة.

من جانبهم أكد أعضاء فريق الادعاء في محاكمة الرئيس الأمريكي السابق، أنهم فخورون بما قاموا به خلال المساءلة.

وتابعوا، في مؤتمر صحفي بعد تبرئة “ترامب”، أنهم تمكنوا من رد الاعتبار للمؤسسة التشريعية.

وفي وقت سابق، السبت، برأ مجلس الشيوخ الأمريكي، السبت، الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، من اتهامه باقتحام الكونجرس، بعدما فشل الديمقراطيون في الحصول على أصوات كافية لإدانته.

وصوت 57 من أعضاء مجلس الشيوخ، من بينهم 7 جمهوريين، لصالح إدانة “ترامب”، مقابل 43 لصالح البراءة، أي أقل بـ10 أصوات من أغلبية 67 صوتا المطلوبة، أي أغلبية الثلثين.

ودخل “ترامب”، التاريخ كأول رئيس أمريكي يحاكم مرتين في الكونجرس، كما سيدخل التاريخ كأول رئيس يحاكم وهو خارج السلطة، بيد أنه، وهذه الأهم، سيدخل التاريخ أيضا كأول رئيس ينجو من محاكمتين وتتم براءته.

ودعا “ترامب” الى تجمّع في 6 يناير/كانون الثاني، قرب البيت الأبيض، طالب فيه أنصاره للخروج في مسيرة باتجاه الكونجرس، الذي كان يستعد للمصادقة على فوز “جو بايدن”.

وبالفعل، بعد ساعات اقتحم أنصار “ترامب” مبنى الكابيتول، فعطّلت جلسة المصادقة، وقتل خمسة أشخاص، بينهم شرطي وامرأة خلال تلك الاضطرابات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى