بيل كوسبي سيستأنف قرار إدانته بالاعتداء جنسياً على مراهقة

السياسي -وكالات

يستأنف الممثل التلفزيوني الأمريكي بيل كوسبي قرار هيئة محلّفين في إحدى محاكم ولاية كاليفورنيا الأمريكية دانته بالاعتداء جنسياً عام 1975 على مراهقة تبلغ 16 عاماً، بحسب ما أعلن الأربعاء ناطق باسم النجم السابق.

وألزم الحكم كوسبي دفع تعويضات عطل وضرر بقيمة 500 ألف دولار.

ويمثل قرار المحكمة الصادر في دعوى مدنية الإدانة الرسمية الوحيدة حتى اليوم في حق كوسبي (84 عاماً) الذي تتهمه عشرات النساء بالاعتداء الجنسي عليهنّ.

ونقلت مجلة “فرايتي” عن الناطق باسم بيل كوسبي أندرو وايت وصفه القرار بأنه “نصر مذهل” للممثل لكنه أكّد مع ذلك أنه سيستأنفه.

وقال وايت إن كوسبي “حصل الثلاثاء على نصر مذهل من المحلفين في دعوى مدنية رفعتها جودي هوث”.

ولاحظ أن “المحلفين منحوا حكماً بقيمة 500 ألف دولار لجودي هوث لكنهم صوتوا بتسعة أصوات مقابل ثلاثة على عدم منح أي تعويضات عقابية للسيدة هوث”.

وادعى محامو الدفاع عن جودي هوث خلال جلسات المحاكمة أنّ الأخيرة قابلت كوسبي في موقع التصوير، ثم دعاها الممثل بعد التصوير إلى نادي التنس الخاص به وجعلها تشرب كمية كبيرة من الكحول قبل أن يصطحبها إلى مقر مؤسس مجلة “بلاي بوي” (المعروف بـ”بلاي بوي مانشن”) في لوس أنجليس ويعتدي عليها.

ولم تتم مقاضاة كوسبي جنائياً لأن فترة التقادم كانت انقضت سنة 2014 عندما أقامت هوث الدعوى على الممثل.

ويجيز القانون الخاص بولاية كاليفورنيا للبالغين إقامة دعاوى مدنية مرتبطة باعتداءات جنسية تعرضوا لها خلال طفولتهم حتى بعد سنوات عدة على انقضاء فترة التقادم.

وأشار أندرو وايت في بيانه إلى أن محامية بيل كوسبي جنيفر بونجين “ستكون في المحكمة في غضون أسابيع قليلة لاستئناف حكم الـ 500 ألف دولار، ما يعني أن السيدة هوث لن تتسلم شيكًا من السيد كوسبي”.

أما وكيلة جودي هوث المحامية غلوريا ألريد فقالت إن المبلغ الذي قررته هيئة المحلفين “يثبت أن (أعضاءها) صدقوها”.

ووجهت حوالى 60 امرأة علناً تهماً ضد بيل كوسبي بالاعتداء عليهنّ جنسياً مستخدماً على مدى عقود الكحول والحبوب المنومة لاستغلال ضحاياه.

ولطالما نفى كوسبي الذي جسّد على مدى سنوات دور الأب المثالي في مسلسل “ذي كوسبي شو” الأمريكي هذه الادعاءات، مؤكداً أنّ العلاقات الجنسية كانت تحصل برضى الطرف الآخر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى