بينيت: لن نتردد باستخدام القوة في أي مكان بالعالم

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي “نفتالي بينيت”، الثلاثاء، إن بلاده “لن تتردد في استخدام القوة في أي مكان في العالم”.

جاء ذلك في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على تويتر، نشرها مساء الثلاثاء، فيما اعتبرته صحيفة عبرية “رسالة تهديد قوية لإيران”.

وذكر “بينت” بأن “هذه الأيام، تشهد بلاده محاولات لاستهداف مواطنين إسرائيليين في أماكن مختلفة حول العالم”.

وأوضح أن “أجهزة الأمن الإسرائيلية تعمل كل ما بوسعها لإحباط هذه العمليات الإرهابية ولتحييد مرسلي الإرهابيين وأولئك الذين أرسلوهم مسبقا”.

وجاء تصريح رئيس الوزراء الإسرائيلي في كلمة ألقاها في المراسم الرسمية التي أقيمت إحياء لذكرى الجيش الإسرائيلي في الحرب الإسرائيلية الأولى على لبنان، والمعروفة باسم حرب “سلامة الجليل”، واندلعت عام 1982.

فيما اعتبرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، أن بينيت بتأكيده على أن بلاده “لن تتردد في استخدام القوة في أي مكان في العالم (..) وجه رسالة قوية إلى إيران”.

وأكدت الصحيفة أن بينيت “بعث برسالة حادة إلى إيران على خلفية التهديدات الإيرانية باستهداف إسرائيليين في تركيا، وإحباط المخابرات التركية والإسرائيلية لخلايا إيرانية كانت تعتزم استهداف مواطنين إسرائيليين في تركيا، وأماكن أخرى حول العالم”.

وكانت وزارة الخارجية التركية، أكدت في وقت سابق الثلاثاء، أن تركيا “بلد آمن”، في رد غير مباشر على السلطات الإسرائيلية التي دعت رعاياها إلى مغادرة البلاد على خلفية التهديدات الإيرانية الأخيرة باستهداف إسرائيليين.

وقالت الوزارة في بيان: “أصدرت بعض الدول تحذيرات لمواطنيها في تركيا (…)، تركيا بلد آمن وتواصل محاربة الإرهاب داخل وخارج حدودها”.

وحث وزير الخارجية الإسرائيلي “يائير لابيد”، الإثنين، المواطنين الإسرائيليين المتواجدين في تركيا على العودة “في أقرب وقت ممكن” على خلفية التهديدات الإيرانية الأخيرة باستهداف إسرائيليين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى