بينيت: “مستقبل إسرائيل في خطر”

قال نفتالي بينيت رئيس الوزراء الإسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، إن “مستقبل البلاد في خطر، ويجب علينا جميعًا أن نقف بقوة”.

وأضاف بينيت في منشور له عبر فيسبوك – كما ذكر موقع واي نت العبري – ردًا على خطاب استقالة غيداء الزعبي من الائتلاف الحكومي، “يجب ألا نستسلم، ليس لدينا دولة أخرى”.

واتهم بينيت المعارضة وأنصارها بممارسة الضغوط على حكومته، قائلًا: “إن آلة السموم تتقاضى الثمن، لقد تمكنو من تحطيم روح عيديت سيلمان، وأعضاء حزبي يتعرضون لتهديد مستمر، ويصفونني أنا وأصدقائي بأننا أعداء للصهيونية، لكن الحقيقة معاكسة .. كان أكثر عمل صهيوني قمت به على الإطلاق هو تحمل المسؤولية في موقف صعب وتشكيل حكومة إنقاذ”.

ودعا بينيت، إلى وقف الفرقة وتوحيد الصفوف في مواجهة ما أسماه “الإرهاب الفلسطيني”.

من جهته قال بيني غانتس وزير الجيش الإسرائيلي، في منشور له عبر فيسبوك، إنه سيبذل قصارى جهده لضمان استمرار عمل الحكومة، وأن التحديات الأمنية الراهنة تلزمه بذلك.

وأضاف غانتس من الولايات المتحدة التي يزورها حاليًا: “لدينا تحديات كبيرة أيضًا في المجال الأمني وهي تتطلب حكومة مستقرة وسلوك سليم ومسؤول”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى