بينيت يتهرب من سؤال عن سرقة الموساد معدات طبية

السياسي – تهرب وزير الدفاع الإسرائيلي، “نفتالي بينيت”، من الإجابة على سؤال حول اتهام الموساد بالسطو على معدات طبية من دول أخرى لمواجهة تفشي فيروس “كورونا” المستجد “كوفيد-19”.

وفي حديث لإذاعة جيش الاحتلال، لم ينفِ “بينيت” أو يقر بقيام الموساد بسرقة عتاد طبي كانت تحتاجه (إسرائيل) في الأسبوعين الأخيرين لمعالجة مرضى “كورونا”.

وفي رده على سؤال: “هل قام الموساد بعملية سرقة؟”، قال “بينيت”: “طبعا لن أجيب على هذا السؤال”.

وتابع: “لكننا جميعا نعمل بطرق فظة وقاسية وذكية وهناك قدرات خلاقة لدينا وفي مجال تحوير ماكينات مختلفة لماكينات تنفس اصطناعي وقد كنت شخصيا في مثل هذه الوحدات”.

وقبل أسبوعين نجح الموساد في الحصول على 100 ألف وحدة فحص لعدوى “كورونا”.

غير أن وزارة الصحة في دولة الاحتلال ما لبثت أن كشفت أن المعدات هذه ليست المطلوبة كما جاء على لسان نائب مدير عام الوزارة “ليتمار جروتو” في حديث لوسائل إعلام محلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى