تامر حسنى يفتح موسم سينمائى جديد بـ “الفلوس”

السياسي-وكالات

دوماً ما تعرف مواسم السينما المصرية أنها مُقسمة ما بين موسم عيد الفطر، موسم عيد الأضحى  وموسم الأجازة الدراسية لمنتصف العام أو قبل منتصف العام بأسبوع، وهي القاعدة  المعروفة والمعتادة منذ صناعة السينما في مصر، فلم يكن يقترب أحد من طرح فيلمه خارج هذه المواسم حتى قرر النجم تامر حسني أن يكسر تلك القاعدة، ويصنع موسم جديد بعنوان “موسم الكريسماس”، بعدما أصدر فيلمه بعيداً عن العطلات والمواسم بالتزامن مع امتحانات منتصف العام مع الطقس السيئ، إلا أن الفيلم حقق به أعلى الإيرادات بمصر و خارجها.

ولكن تامر أثبت أن الفيلم الجيد يصنع موسمه، وخصوصاً ان الفيلم التف حوله الشباب بالفعل نظراً لأنه يخاطب ما يدور في عقولهم من أفكار قد تؤدي للإلحاد و وقدم رسالة توعية خطيرة  ليرد بمنتهى البساطة على السؤال الأزلي الذين يحللونه الشباب بشكل خاطىء، ويؤدي بهم للإلحاد بعدما تناول قضية ممثلة في تساؤل هو الإنسان مسير أم مخير؟!.

ويستمر الفيلم فى حاليا فى حصد الإيرادات المرتفعة ليس فى مصر فحسب، بل فى مختلف بلاد الخليج والدول العربية التى يعرض بها فى الفيلم، هو قصة تامر حسنى، سيناريو وحوار الكاتب الموهوب محمد عبد المعطى، وإخراج سعيد الماروق فى أولى تجاربه السينمائية، ويشارك فى بطولته خالد الصاوى وزينة وعائشة بن أحمد ومحمد سلام وآخرون.

الفلوس 1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق