تباطؤ أنشطة المصانع بمنطقة اليورو ينحسر في فبراير

السياسي-وكالات

أظهر مسح الاثنين انحسارا في تباطؤ القطاع الصناعي بمنطقة اليورو الشهر الماضي رغم تفشي فيروس كورونا وتأثيره على سلاسل الإمداد، في مؤشر مشجع للبنك المركزي الأوروبي بينما يسعى لتعزيز النمو.

وارتفع مؤشر آي.اتش.اس ماركت لمديري المشتريات بالقطاع الصناعي إلى 49.2 في فبراير/شباط من 47.9، متخطيا تقديرات أولية كانت عند 49.1 ومسجلا أعلى قراءة في عام.

ورغم أنه يظل أقل من مستوى 50 نقطة الفاصل بين النمو والانكماش للشهر الثالث عشر، فإنه يفوق التوقعات التي كانت لاستقرار عند نفس مستوى القراءة الأولية في استطلاع أجرته رويترز.

وارتفع مؤشر يقيس الإنتاج، ويغذي مؤشر مديري المشتريات المجمع الذي من المقرر صدوره يوم الأربعاء، إلى 48.7 من 48.0، مسجلا أعلى مستوى منذ مايو/أيار. (رويترز)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى