تحذر من عمل مايكروبليدنغ للحواجب لهذا السبب

السياس -وكالات

تقول امرأة إن عمل مايكروبليدنغ لحاجبيها كان “أسوأ خطأ” في حياتها حيث كشفت عن حواجبها الكارثية بعد أربع سنوات.

وشاركت المدونة على تيك توك ميلينا مقطع فيديو للنتائج المروعة لعلاجها، وشجعت الآخرين على مشاركة تجاربهم الخاصة.

وفي المقطع القصير، كشفت ميلينا أن حواجبها ذات الشفرات الدقيقة لم تعد تتماشى مع حواجبها الطبيعية، وأن الصبغة تحولت إلى اللون البرتقالي. وقالت “لا تفعلي ذلك. أسوأ خطأ ارتكبته على الإطلاق، عملية الإزالة صعبة للغاية”.

المايكروبليدنغ هي عملية مشابهة للوشم، حيث يستخدم المحترفون شفرات صغيرة جدًا لإضافة الصبغة بشكل دائم، مما يعطي انطباعًا بأن الحواجب أكثر كثافة أو أكثر تحديدًا.

وفي السنة الأولى، كانت ميلينا تحب حاجبيها، لكن مع مرور الوقت تحولا إلى اللون الأحمر. في هذه المرحلة، تقول ميلينا إنها فقدت “الكثير من الثقة وكان عليها دائمًا وضع المكياج لتغطيتها”.

وبعد محاولتها وفشلها في عكس العملية بإزالة الليزر، تستخدم ميلينا الآن علاجًا مختلفًا يسمى Rejuvi و تُستخدم هذه العملية لإزالة الوشم، وتتضمن إزالة الصبغة من الجلد. وما زالت لا تعرف ما إذا كان هذا العلاج سيؤدي إلى إزالة المايكروبليدنغ الفاشلة فوق حاجبيها، بحسب صحيفة ذا صن البريطانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى