تحذيرات من استخدام العدسات اللاصقة الملونة

السياسي-وكالات

أكد الدكتور فياتسلاف كورنيكوف، أخصائي طب وجراحة العيون، أن العدسات اللاصقة الملونة يمكن أن تشوه الادراك في ظروف معينة، وتصبح في هذه الحالة غير مرغوب بها.

ووفق موقع قناة (روسيا اليوم) فقد أشار كورنيكوف إلى أن الإنسان يمكنه بواسطة العدسات اللاصقة الملونة أن يغير لون عينيه، كل يوم.

وأضاف: العدسات اللاصقة في الوقت الحاضر آمنة تماما للعيون. ولكن إذا تحدثنا عن العدسات اللاصقة الملونة بالذات فيجب أن نشير إلى وجود بعض القيود لاستخدامها. فمثلا لا يحبذ استخدامها في الفترة المسائية وفي الجو الغائم.

وذكر أنه “توجد عدسات لاصقة ملونة وعدسات لاصقة مظللة. العدسات اللاصقة الملونة غير ملونة في الوسط، حيث تبقى منطقة 3.5 ملم شفافة هي منطقة حدقة العين. ولكن هذه المنطقة في المساء قد تحدد مجال الرؤية، ويصبح الشخص يرى الجوانب الملونة للعدسة. وذلك لأن حدقة العين تتوسع في الظلام والجو الغائم. وبالطبع يشعر الإنسان بذلك عندما تصبح الحدقة أكبر من المنطقة غير الملونة”.

وتابع الأخصائي: “هذا لا يسبب له الازعاج فحسب، بل ويشوه الإدراك أيضا. لذلك، على سبيل المثال، من الأفضل للشخص إذا كان يستخدم العدسات اللاصقة الملونة، عدم قيادة السيارة”.

وأما العدسات المظللة فلها تأثير مختلف، ويقول، “هذه العدسات ملونة بكاملها، ولكن هذا لا يؤثر في إدراك الألوان، بل يمكن أن تزيد من تباين الإدراك، وتصبح وكأنما الإنسان يستخدم نظارات فيها نوع من الفلتر . أي أنها تزيد فقط من تباين الإدراك، وليس لها أي ضرر”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى