تحذير اممي من هجوم حوثي على مأرب

حذر وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ مارك لوكوك، اليوم الاثنين، من التداعيات الإنسانية جراء تصاعد القتال بين الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية، وجماعة “أنصار الله” في محافظة مأرب شمال شرقي اليمن.
وقال لوكوك عبر حسابه على “تويتر”، الاثنين “أشعر بالقلق الشديد نتيجة التصعيد العسكري الحاصل في مأرب وتداعياته المحتملة على الأوضاع الإنسانية”.

وأضاف، أن “أي هجوم عسكري على مأرب (في إشارة إلى عمليات جماعة أنصار الله الساعية للسيطرة على مدينة مأرب) سيضع ما يصل إلى مليوني مدني في خطر، وينتج عن نزوح مئات آلاف.. الأمر الذي سيؤدي إلى عواقب إنسانية لا يمكن تصورها”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وتابع: “لقد حان الوقت الآن للتهدئة، وليس مضاعفة المزيد من البؤس للشعب اليمني”..

وأشار المسؤول الأممي إلى أنه “سيقدم، الخميس المقبل، إحاطة في مجلس الأمن”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى