تراجع أسعار الذهب لأدنى مستوى متأثر بارتفاع الدولار

السياسي – استقرت أسعار الذهب قرب أدنى مستوى لها منذ عامين ونصف العام اليوم الاثنين، متأثرة بارتفاع الدولار الأمريكي ومع تبني البنوك المركزية الرئيسية موقفا صارما بشأن أسعار الفائدة لخفض التضخم.

وتراجع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلى 1637.85 دولار للأوقية (الأونصة) اعتبارا من الساعة 04:15 بتوقيت غرينتش. وتراجعت الأسعار 1% في وقت سابق من الجلسة إلى أدنى مستوى لها منذ أبريل/ نيسان 2020 مسجلة 1626.41 دولار.

وهبطت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.6% إلى 1645 دولارا.

وارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام 6 عملات رئيسية، إلى أعلى مستوى له منذ عام 2002 مدعوما بانخفاض الجنيه الإسترليني.

ورفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) وعدد من البنوك المركزية الكبرى الأخرى أسعار الفائدة الأسبوع الماضي مما أثار مخاوف بشأن تأثيرها على النمو.

وأظهر استطلاع يوم الجمعة، تفاقم تباطؤ النشاط التجاري في منطقة اليورو في سبتمبر/ أيلول.

وقال رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي في أتلانتا رفائيل بوستيك، يوم الأحد، إنه لا يزال يعتقد أن بإمكان البنك المركزي الأمريكي خفض التضخم دون خسائر كبيرة في الوظائف نظرا للزخم المستمر للاقتصاد.

ويؤدي رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة إلى الحد من جاذبية الذهب الذي لا يدر عوائد في الوقت الذي يعزز فيه الدولار الذي يتم تسعير الذهب به.

وتراجعت أسعار الذهب أكثر من 20% منذ تجاوزها الحد الرئيسي البالغ 2000 دولار للأونصة في مارس/ آذار.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفض سعر الفضة في المعاملات الفورية 1.6% إلى 18.54 دولار للأونصة بعد أن انخفض في وقت سابق إلى أدنى مستوى له منذ أكثر من أسبوعين. وارتفع سعر البلاتين 0.5% إلى 858.40 دولار وارتفع سعر البلاديوم 0.9% إلى 2084.79 دولار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى