تراجع بالطلب وانهيار لأسعار البنزين بأمريكا

السياسي – ذكرت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية وجود زيادة بمخزونات البنزين تصل إلى 18 ميلون برميل، خلال الأسبوعين الأخيرين من شهر آذار الماضي وحتى مطلع نيسان.

يشير هذا الرقم الكبير إلى حجم التراجع في الطلب على البنزين ما انعكس بانهيار الأسعار، بحسب ما قال موقع “أسعار النفط” (oilprice).

وأفاد موقع “سي أن بي سي” (CNBC)هذا الأسبوع نقلا عن بيانات من الرابطة الأمريكية للسيارات أن متوسط سعر البنزين في الولايات المتحدة اعتبارا من الجمعة الماضي وصل إلى 1.883 دولارا للغالون.

ويمثل هذا الرقم انخفاضا بسعر البنزين بمقدار الثلث عن مثل هذا الوقت العام الماضي.

ويتوقع أن تنخفض أسعار البنزين أكثر بما أن الطلب انخفض إلى أدنى مستوى له منذ 50 عاما، الأسبوع الماضي.

ووفقا للرابطة الأمريكية للسيارات، يمكن أن تنخفض أسعار البنزين إلى ما دون 1.70 دولارا للغالون إذا استمر انهيار الطلب.

ومع استمرار عمليات الإغلاق للحد من تفشي فيروس كورونا، والتي ربما يصل ذروته في الولايات المتحدة خلال أيار/مايو المقبل، تتجه التوقعات إلى أسوأ من ذلك من ناحية الطلب على البنزين وبالتالي على الأسعار.

وبطبيعة الحال، يهدد ذلك عمل المصافي الأمريكية، حيث تقوم مصافي النفط بتقليل التشغيل حاليا، وحسب ما أشار موقع “oilprice” إلى أن شركة ماراثون بتروليوم أغلقت إحدى مصافيها، وأن الإغلاق واستمرار فرض الحظر سيقود إلى إجراءات أخرى من هذا القبيل في الفترة المقبلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى