ترامب فكر بإرسال المصابين بكورونا إلى غوانتانامو

السياسي – زعم كتاب عن طريقة إدارة الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، لجائحة كورونا، أن الرئيس فكر بإرسال المصابين بكورونا إلى خليج غوانتانامو.

والكتاب الذي ألفه صحفيان من واشنطن بوست يكشف تفاصيل اقتراح ترامب لأحد مساعديه، قال فيه إن بلاده تستورد البضائع ولا تستورد الفيروسات، وإنه يجب أن تكون هنالك طريقة للتعامل مع الأمريكيين المصابين في خارج البلاد.

وسأل ترامب مساعده: “أليس لدينا جزيرة نمتلكها؟ ماذا عن غوانتانامو؟”.

وينتظر الكتاب النشر في نهاية الشهر الجاري، ويحوي مقابلات لشخصيات كبيرة في البيت الأبيض، ومسؤولين في الحكومة.

وفي بدايات الجائحة، قال ترامب في تصريحات مثيرة له: “إذا افترضنا أننا ضربنا الجسم بقوة هائلة – سواء كانت أشعة فوق بنفسجية أو مجرد ضوء قوي- أعتقد أنه شيء لم يتم فحصه ولكن يمكن اختباره، وعلى فرضية أنك أدخلت الضوء داخل الجسم، عن طريق الجلد أو أي طريقة أخرى أعتقد أننا سنجد نتيجة مثيرة للاهتمام”.

وأضاف: “المطهر الذي يقضي على الفيروس بدقيقة واحدة هل يمكن استخدامه بأي طريقة للقضاء على الفيروس عن طريق الحقن داخل الجسم أو تنظيفه؟”.

وأثار ترامب -الذي قال لاحقا إن كلامه خلال المؤتمر الصحفي كان مجرد سخرية- رد فعل عنيفا من قبل عدد من النقاد وخبراء الصحة.

وقد خضعت تعليقاته لمزيد من التدقيق في الأيام التي تلت ذلك بعد أن أبلغت مراكز مكافحة السموم في عدد من الولايات عن ارتفاع عدد المكالمات التي تسأل عن استخدام المنظفات المنزلية للجسم.

ومع ذلك، فقد قالت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إن المكالمات التي تسأل حول المنظفات والمطهرات ارتفعت بنسبة 20 بالمئة في الربع الأول من هذا العالم مقارنة بالربع الأول من العام السابق.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى