ترامب قد يقيل إسبر بعد الانتخابات

السياسي – أفات وكالة “بلومبرغ” نقلا عن مصادر مطلعة بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يدرس إقالة وزير الدفاع مارك إسبر بعد الانتخابات الرئاسية التي ستجري في نوفمبر المقبل.

وحسب المصادر، فإن ترامب يشعر بخيبة الأمل تجاه إسبر لعدم بذله ما يكفي من الجهود للدفاع عن بعض مواقف ترامب بشأن عدد من المواضيع الحساسة، بما فيها الادعاءات بشأن المكافآت الروسية لـ “طالبان” في أفغانستان.

كما تشير المصادر إلى أن ترامب كان غاضبا من معارضة إسبر لنشر العسكريين في المدن أثناء الاحتجاجات التي اندلعت بعض مقتل المواطن الأسمر جورج فلويد على يد الشرطة في ولاية مينيسوتا.

ونقلت “بلومبرغ” عن أحد المصادر قوله إن إسبر يعتزم تقديم الاستقالة بنفسه، وذلك بغض النظر عن نتائج الانتخابات الرئاسية في نوفمبر.

من جهة أخرى، نفى متحدثون باسم البيت الأبيض والبنتاغون سواء وجود خلافات بين ترامب وإسبر أو نية ترامب إقالته من المنصب.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، كايلي ماكيناني، إنه “في حال فقد الرئيس ثقته (بإسبر) سيعرف جميعنا عن ذلك في المستقبل”.

بدوره، قال المتحدث الآخر باسم البيت الأبيض جود ديري إنه ليس من المقرر الآن القيام بأي تغييرات في الكوادر، كما إنه “من غير المناسب” الحديث عن التغييرات بعد الانتخابات أو خلال ولاية ترامب الثانية.

وأكد المتحدث باسم البنتاغون جوناثان هوفمان أن إسبر يعتبر خدمة الدولة “شرفا كبيرا” له.

كما ذكر مسؤول قريب من إسبر، طلب عدم ذكر اسمه، إن إسبر مستعد لأداء مهامه طالما يريد ذلك الرئيس ترامب.

المصدر: بلومبرغ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى