ترامب من داخل كنيسة: “الله معنا”.. والمغردون يسخرون!

السياسي – سخرت صفحة عبر “تويتر” تحمل اسم “الرب” أو “god” من خطاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمام مجموعة من المصلين الإنجيليين، بعد يومين على اغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني.

وقال ترامب أمام حشد في إحدى كنائس ميامي بولاية فلوريدا جنوب شرقي البلاد الجمعة الماضي: “أؤمن فعلا بأن الله يقف معنا”، في تجمع يعد الأول في حملة ترامب الانتخابية هذه السنة تمهيدا للاقتراع الرئاسي الذي سيجرى في نوفمبر 2020.

وصعد ترامب الذي يواجه محاكمة بعد اتهامه في إطار إجراءات لعزله في الكونغرس، إلى المنصة ليحظى بمباركة العديد من القساوسة الذين يظهرون على شاشات التلفزيون.

وقالت بولا وايت التي توصف غالبا بأنها المستشارة الروحية لترامب: “كل مذبح شيطاني رفع ضده سيسقط”.

وردت الصفحة، ولها قرابة 6 ملايين متابع، تحمل توجها مسيحيا على كلام ترامب، قائلة: “لا لا هذا سلبي، غير حقيقي، غير صحيح، وخاطئ. على أي حال من الأحوال القضية مرفوضة”.

وبينما نشر مغردون مقطع فيديو من مقابلة سابقة لترامب، يشرح فيها وجهة نظره من الإنجيل، وقال أحدهم إن “ترامب مسيحي، بقدر ما أنا دب كوالا”.

كما غردت الصفحة نفسها الأحد داعية متابعيها إلى كتابة تعليق حول الرئيس الأمريكي، وكتبت: “قل ما يعجبك عن الرئيس، لكن عليك أن تعترف أولا بأنك (قطعة من القذارة)”.

وكشف استطلاع رأي حديث أجراه “المعهد العام لأبحاث الديانة” أن 77% من الجمهوريين الإنجيليين البيض راضون عن أداء ترامب في البيت الأبيض، في تناقض واضح مع الأغلبية الثابتة في جميع أنحاء البلاد التي تعارض عمله.

ويبدو هؤلاء الإنجيليون أكثر وحدة عندما يتعلق الأمر بالاتهامات الموجهة إلى ترامب باستغلال صلاحياته، وتؤكد أغلبية ساحق، 98% من هؤلاء أنها تعارض عزله.

وأطلق الرئيس الأمريكي خلال التجمع أمس، “ائتلاف الإنجيليين من أجل ترامب” في مسعى لتكرار تجربة انتخابات عام 2016، التي استفاد فيها من دعم المسيحيين الإنجيليين القوي، حيث صوت له أكثر من 80% من الإنجيليين البيض، الذين يبلغ عددهم نحو 64 مليونا، أي حوالي 25% من سكان البلاد البالغين.

المصدر: وكالات

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق