ترامب يحذر إيران من ارتكاب مجزرة ضد المتظاهرين السلميين

حذّر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، النظام الإيراني من أنّه لا يُمكن أن “تكون هناك مجزرة أخرى بحقّ المتظاهرين السلميّين”، في إشارة منه إلى حركة الاحتجاج، التي كانت إيران شهدتها في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وكتب ترامب، على تويتر، “لا يُمكن أن تكون هناك مذبحة أخرى بحَقّ المتظاهرين السلميّين، ولا قطع للإنترنت، العالم يُراقب”.

وتجمّع مئات الطلّاب في طهران مساء السبت، استجابة لدعوة من أجل تكريم 176 شخصًا، معظمهم من الإيرانيّين والكنديّين، قُتلوا جرّاء إسقاط طائرة بوينج أوكرانيّة “بطريق الخطأ” بواسطة صاروخ إيراني الأربعاء.

وأسفرت الاحتجاجات، التي اندلعت في منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني في إيران عن مقتل أكثر من 300 شخص، وفق منظّمة العفو الدوليّة.

وشهدت العاصمة طهران ومدن أخرى في مختلف أنحاء البلاد مظاهرات غاضبة من إسقاط الطائرة ومسيرات تأبين للضحايا.

وتظاهر المئات في طهران ضد ما وصفوه بكذب المسؤولين بعدما انكروا في البداية إسقاط الطائرة قبل أن يعودوا للاعتراف بعد اتضاح الأدلة، وطالبوا باستقالة كبار المسؤولين وعلى رأسهم المرشد الأعلى للثورة الإسلامية على خامنئي.

ودعا مهدي كروبي، المعارض الإيراني البارز، خامنئي أيضا إلى التنحي بسبب “تعامله الرديء مع أزمة إسقاط الطائرة” على حد وصفه.

وفي بيان نشره القيادي في “الحركة الخضراء” على وسائل التواصل الاجتماعي، تساءل عن أسباب التأخر في إعلان الحقيقة للمواطنين، مستنكرا تأخره خامنئي في إعلان مسؤولية بلاده عن إسقاط الطائرة الأوكرانية في طهران بعد إصرار السلطات على “الإنكار” و”الكذب” في البداية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى