ترامب يعود الى المشفى بعد تحيه مؤيديه

خرج الرئيس الاميركي دونالد ترامب لمدة بسيطة الى خارج المستشفى “والتر ريد” العسكري. حيث يعالج من اصابته بالكورونا

وتجمع أنصار دونالد ترامب حاملين لافتات وزهور حيث يعالج الرئيس من فيروس كورونا، كما خرجوا تضامنا معه أيضا في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

وأعرب مؤيدو ترامب خارج مشفى والتر ريد عن أخلص أمنياتهم بالشفاء العاجل للرئيس.

وأعلن عن إصابة ترامب بفيروس كورونا في وقت مبكر من يوم الجمعة، ونقل مساء إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال فريق ترامب الطبي يوم الأحد، إن حالة الرئيس الصحية جيدة.

وفي كلمة بثها عبر حسابه على موقع تويتر قال ترامب إنه تعلم الكثير من فيروس كورونا.

وقال ترامب إنه قرر تنظيم زيارة مفاجئة للأنصار خارج المستشفى العسكري.

وكان الفريق الطبي المسؤول عن معالجة ترامب قد أشار إلى أن الرئيس الأمريكي تعرض لارتفاع كبير في درجة الحرارة الجمعة الماضي وتراجع في مستوى الأوكسجين لمرتين، مضيفا في الوقت نفسه أن حالة ترامب الصحية مستقرة وتتحسن.

وأظهرت لقطات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وهو يغادر المستشفى دون أن تُعرف وجهته.
ولوّح الرئيس الأمريكي لتحية أنصاره المحتشدين خارج المستشفى من داخل سيارة سوداء أثناء مغادرته المكان.
وكان ترامب قد أعلن أن حالته الصحية لم تكن جيدة بعد إصابته بفيروس كورونا، لكنها تحسنت فيما بعد بشكل كبير.
ووصف الأيام المقبلة بأنها الاختبار الحقيقي في معركته ضد الفيروس، مضيفا أنه يتطلع لإنهاء حملته الانتخابية بالطريقة التي بدأها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى