ترامب يهدد السلام أكثر من كيم جونغ

السياسي – يرى المواطنون الألمان، في الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تهديدا للسلام أكبر من تهديد زعيمي كوريا الشمالية كيم جونغ أون، وإيران، آية الله علي خامنئي.

وجاء في استطلاع للرأي العام أجرته شركة الدراسات الأمريكية YouGov، بطلب من وكالة الأنباء الألمانية DPA، أن 41% من الألمان يعتبرون ترامب أكثر الزعماء خطورة من بين قادة 5 دول وهي الولايات المتحدة وروسيا والصين وكوريا الشمالية وإيران.

ويرى 17٪ من الألمان أن كيم جونغ أون، يعتبر التهديد الرئيسي، ووصف 8٪ منهم خامنئي والرئيس الروسي فلاديمير بوتين بهذا الوصف، بينما اختار 7٪ من الذين تم استطلاع آرائهم، الزعيم الصيني شي جين بينغ بمثابة التهديد الأكبر للسلام.

وبالمقارنة مع نتائج استطلاع مماثل جرى في العام الماضي، ظل توزيع الأصوات على حاله تقريبا، لكن مؤشرات جميع القادة انخفضت. ففي استطلاع العام الماضي، اعتبر 48% من المستطلعين الرئيس ترامب بمثابة التهديد الرئيسي، وكيم جونغ أون – 21 ٪ ، وبوتين – 15 ٪.

المصدر: نوفوستي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى