ترقب قبل إعلان فيفا المدن المضيفة لمونديال 2026

السياسي -وكالات

سيبدأ بجدية العد التنازلي لكأس العالم 2026، بعد غد الخميس، حيث سيعرف مشجعو كرة القدم في كندا والمكسيك والولايات المتحدة، إذا كانت مدنهم قد حققت الهدف المنشود لاستضافة البطولة التي تضم 48 منتخباً.

بعد 4 أعوام من اختيار الاتحاد الدولي للعبة، ثلاث دول من أمريكا الشمالية لتنظيم كأس العالم، سيعلن “فيفا” أسماء المدن المضيفة بعد عملية طويلة يكتنفها الغموض.

ووفقاً لـ”فيفا” يستمر التنافس بين 22 مدينة، لذا يتوقع كثيرون أن تملك الولايات المتحدة عشر مدن لاستضافة البطولة، إلى جانب التنافس في كندا بين فانكوفر، وإدمونتون، وتورنتو.

وفي المكسيك، حيث تحظى كرة القدم بشعبية طاغية، فهناك ثلاث مدن مرشحة هي وادي الحجارة، ومكسيكو سيتي، ومونتيري.

وتعتبر لوس أنجليس مرشحة قوية على نطاق واسع للفوز، في ظل وجود إستاد رائع، تبلغ تكلفته 5.5 مليار دولار، وكذلك الحال مع نيويورك التي ينصب تركيزها على عرض مشترك مع نيوغيرزي، لاستضافة مباريات في إستاد متلايف، البالغ سعته 82500 متفرج.

وتشمل المنافسة أيضاً بعض المدن التي سبق لها استضافة كأس العالم 1994، مثل بوسطن، ودالاس، وسان فرانسيسكو، وأورلاندو، وواشنطن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى