تركيا.. المؤبد 40 مرة لمنفذ هجوم ليلة رأس السنة في إسطنبول‎

السياسي – قضت محكمة تركية، بالسجن المؤبد 40 مرة، على أوزبكي أدين بتنفيذ هجوم أوقع 39 قتيلا في ملهى ليلي بمدينة إسطنبول ليلة رأس السنة 2017.

وحكم على “عبدالقادر مشاريبوف” الذي بدأت محاكمته نهاية 2017، بـ40 عقوبة بالسجن المؤبد، واحدة عن كل ضحية (بينهم 27 أجنبيا) وواحدة لمجمل المجزرة التي أعلن “داعش” مسؤوليته عنها.

والهجوم أوقع أيضا في ملهى “رينا” الليلي على البوسفور 80 جريحا.

واعترف “مشاريبوف” الذي اعتقل بعد 15 يوما من تنفيذه الهجوم بفعلته، لكنه تراجع عن اعترافاته خلال إحدى جلسات محاكمته في فبراير/شباط 2019، مؤكدا أنه ليس الفاعل وليس “الشخص الذي كان يحمل سلاح الكلاشنيكوف” الذي شوهد خلال الهجوم.

واعتداء “رينا” كان الأول في تركيا الذي يعلن “داعش” مسؤوليته عنه بشكل مباشر، علما أن أنقرة نسبت إلى التنظيم المتطرف هجمات أخرى.

وفي مايو/أيار 2017 أزيل جزء من الملهى بأمر من بلدية إسطنبول لمخالفته قواعد تخطيط المدن بدون أن يعيد فتح أبوابه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى