تركيا تجهز قواعد للمرتزقة في ليبيا

اكدت مصادر وتقارير ان تركيا تسعى للسيطرة على ميناء سرت في ليبيا لتشكل امدادا رئيسيا للمرتزقة والارهابيين الذين تدعمهم واشارت التقارير الى ان تركيا ترفض فكرة وقف اطلاق النار والنداءات الدولية والعربية لذلك وهو ما سينذر بحرب طاحنة حيث ان حلفاء واصدقاء الجيش الووطني الذي يقوده حليفة حفتر لن يبقوا صامتين ولم يدعو تركيا تستولي على الهلال النفطي وسرت والمناطق المرتبطة بها.

والواضح ان ميناء مصراتة أصبح مُهما لتركيا كنقطة إمداد لقواتها وقوات المرتزقة وقوات الوفاق المتحالفة، وأيضا كل موانئ ليبيا، مهمة حقًا لمطالبات تركيا في شرق البحر المتوسط بأكمله. ويبدو  أن الأتراك يعتقدون أن بإمكانهم تعزيز الموقف التفاوضي لحكومة الوفاق الوطني بالحصول على المزيد من الأراضي، حيث إن الجانب الخفيّ من هذه المعركة أنها إلى حد كبير صراعٌ على النفط والمال الذي يجلبه النفط، وهناك أمل في الجانب التركي والقوى الموالية له في طرابلس في أن يتمكنوا من الاستيلاء على بعض حقول النفط، معتبرا أن ما يجري الآن يكشف أطماع أردوغان الاقتصادية في ليبيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى