تركيا ترفض الانسحاب من المدن السورية التي تحتلها

اعتبرت حكومة رجب طيب اردوغان دعوات الاتحاد الاوربي للانسحاب من مدن سورية يحتلها الجيش التركي باتها دعوة تنم على الغطرسة متهمة التكتل بالكيل بمكيالين.

ورد وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو على نظيرته السويدية، آن ليند، التي كررت موقف الاتحاد الأوروبي وحضت تركيا على الانسحاب من سوريا.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

واعتبر أن “استخدام كلمة (تحض) غير صحيح في الدبلوماسية وينمّ عن غطرسة”، وجاءت تصريحاته خلال مؤتمر صحافي في أنقرة وإلى جانبه “ليند”، وقال “تحاولون تعليم تركيا القانون الدولي وحقوق الإنسان… لكنكم تكيلون بمكيالين”.

وأضاف “جاويش أوغلو”، أن انسحاب تركيا من شمال سوريا سيعني دعم حزب العمال الكردستاني، في إشارة إلى الوحدات الكردية التي تقود قوات سوريا الديمقراطية “قسد” التي تعتبرها أنقرة مجموعة إرهابية تشكل امتداد لحزب العمال الكردستاني.

وتابع متسائلا “هل تطلبون من تركيا الانسحاب من إدلب؟ لا، لأنه في هذه الحالة سيتدفق اللاجئون على أوروبا”.

يشار إلى أن القوات التركية شنت أربع عمليات عسكرية في سوريا، هي “درع الفرات” وغصن الزيتون” و”نبع السلام” ضد قوات “قسد”، و”درع الربيع” في إدلب ضد قوات النظام.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى