تركيا تسجن مرتزقتها بمعسكرات مغلقة لوقف السرقات

السياسي – نقلت وكالة عن مصادر في فصائل المعارضة السورية، تأكيدهم إصدار تركيا أوامر بنقل المرتزقة السوريين المتواجدين في ليبيا إلى معسكرات خارج المدن بهدف الحد من عمليات السرقة التي تقوم بها هذه المجموعات.

وأوضحت المصادر أن تركيا قررت إبقاء المرتزقة داخل المعسكرات ومنعهم من الخروج إلا إلى الجبهات أثناء وجود معارك ضد الجيش الليبي. ويأتي ذلك بعد أن أبلغ عن تعرض عشرات المنازل في مناطق تواجد المرتزقة للسرقة.

معسكرات مغلقة
وأضافت أن المقرات هي لكل مقاتلي فصيل بفصيله، ويبقى داخلهما المرتزقة السوريون يستلمون طعامهم وشرابهم، ولا يتحركون إلا إلى الجبهات أثناء وجود معارك ضد قوات الجيش الوطني الليبي.

ولفتت المصادر إلى أن هذه الخطوة واتخاذ المقرات بأماكن تبعد عن طرابلس عدة كيلومترات هي القضاء على عمليات السرقة “التعفيش”، والاحتكاك مع المواطنين الليبيين.

وذكرت المصادر أن دورات تدريب المقاتلين في معسكر فصيل فيلق الشام بالقرب من معبر حور كلس العسكري الحدودي مع تركيا شمال حلب لا تزال مستمرة، وسط أنباء عن نية تركيا إرفاق هذه الدورات بدورات تدريبية مدتها عشرة أيام ستكون في مدينة غازي عينتاب التركية الحدودية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق