تركيا جندت 180 طفلا للقتال في ليبيا

اتهم المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء، تركيا بتجنيد 180 طفلاً للقتال ضمن مليشياتها في ليبيا.

وقال المرصد السوري إن نحو 3 آلاف و300 مرتزق تلقوا تدريبات في معسكرات تركية.

وأشار إلى نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أرسل 13 ألفاً من المرتزقة إلى ليبيا، حيث قتل 300 منهم في المعارك.

كان المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون، أكد أن نقل مرتزقة من سوريا إلى ليبيا أمر مزعج للغاية.

وفي وقت سابق، نفى المرصد السوري لحقوق الإنسان مزاعم إرسال روسيا لمسلحين سوريين لليبيا، مؤكدا في الوقت نفسه ضلوع تركيا في ذلك.

وارتكب المرتزقة السوريون القادمون من تركيا جملة من الجرائم أبرزها منتصف أبريل/ نيسان الماضي حيث هاجموا بدعم من الطيران التركي المسير سجونا محتجزا فيها عناصر وقيادات تنظيم داعش الإرهابي في مدينتي صرمان وصبراتة، وأطلقوا سراحهم.

وفور دخول صبراتة، أقدمت المليشيات على تدمير المدينة وحرق مؤسساتها وعلى رأسها مراكز الشرطة وغرفة عمليات “محاربة تنظيم داعش”.

كما انتشرت جرائم الخطف والسرقة وتخريب معالم المدينة الأثرية والتعدي على المال الخاص والعام، وإعدامات ميدانية ضد عناصر الأمن ما يعد وفقا للقوانين الدولية جرائم حرب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق