تركيا: سنرد على أي خرق لوقف إطلاق النار في إدلب

قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إن دمشق انتهكت أمس وقف إطلاق النار”، وأن “روسيا حذرتها بشدة”.
وتابع الوزير أنه “في حال حاولت القوات السورية التقدم في إدلب وانتهاك وقف إطلاق النار فسيقوم الجيش التركي بما يلزم”.

وأشار جاويش أوغلو إلى أن “واشنطن عرضت على تركيا معلومات استخباراتية برية وبحرية وجوية تتعلق بإدلب”.

وأكد الوزير التركي أن “روسيا تحرس 6 كيلومترات جنوبي الطريق إم4 في إدلب بسوريا، في حين ستحرس تركيا 6 كيلومترات شمالي الطريق”.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، أمس الاثنين، أنها ستعقد اجتماعا مع الوفد الروسي في العاصمة التركية أنقرة اليوم الثلاثاء، وأوضحت الوزارة  في بيان لها، أن الاجتماع مع الوفد الروسي، يأتي في إطار الاتفاق الذي تم التوصل إليه في 5 مارس/آذار في موسكو.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قد أعلن أن بلاده أرسلت قوات إضافية إلى إدلب السورية بالاتفاق مع روسيا.

وقال أردوغان عقب مباحثاته مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في موسكو:”لقد أنشأنا نقاط المراقبة من أجل خفض التوتر في إدلب، تلك النقاط أخذت على عاتقها التحكم في وقف إطلاق النار وليس السيطرة على الميدان، في بعض الأحيان، توصلنا إلى اتفاق مع روسيا لإرسال تعزيزات لتحقيق الاستقرار في المنطقة”.

وتوصلت روسيا وتركيا إلى اتفاق بشأن فرض نظام وقف إطلاق النار في إدلب اعتبارا من الساعة 00:00 ليل الخميس/ الجمعة الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى