“تسلا” تقاضي موظفا بتهمة سرقة “ملفات سرية”

السياسي – رفعت شركة ”تسلا“ دعوى قضائية بحق موظف سابق ومهندس برمجيات متهمة إياه بسرقة الأسرار التجارية وخرق العقد.

ففي دعوى قضائية فيدرالية، وصفت الشركة ”أليكس خاتيلوف“ بأنه لص متعمد وخبيث قام بنقل حوالي 26000 من ملفات الشركة شديدة الحساسية إلى حسابه الشخصي على Dropbox ”بنية متعمدة لإيذاء تسلا“ في غضون أيام من بدء عمله.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وفي مقابلة حصرية لصحيفة ”نيويورك بوست“ قال خاتيلوف، إن ”الملفات تم نقلها إلى Dropbox الخاص به عن طريق الخطأ وينفي أي مزاعم بأنه كان سيسرق الملفات أو منحها لشخص آخر“.

وتابع خاتيلوف ”لقد عملت لمدة 20 عامًا في هذا المجال، وأعرف ما هي المستندات الحساسة، ولم أحاول أبدًا الوصول إلى أي منها أو سرقتها“.

وتحتوى الملفات المنسوخة على شيفرة وملفات من نظام ”WARP Drive“، والتي يقال إنها قد استغرقت 12 عامًا لتجميعها وهي ”سرية للغاية“ لدرجة أن حوالي 40 فقط من بين 50000 عامل في الشركة يمكنهم الوصول إلى التفاصيل.

كما توضح الدعوى القضائية بالتفصيل كيف أن النصوص المختلفة، ستعلم المنافسين بالأنظمة التي تعتقد ”تسلا“ أنها مهمة وقيمة، كما توفر خارطة طريق لنسخ ابتكار تسلا.

يذكر أن خاتيلوف بدأ عمله مع شركة تسلا في 28 ديسمبر ويُزعم أنه بدأ في تنزيل الملفات ونقلها إلى Dropbox بعد ثلاثة أيام من بدء عمله كمهندس أول لضمان جودة البرمجيات.

ويدعي أنه تلقى تعليمات لتنزيل الملفات من النظام لأن وظيفته تتطلب ذلك، ويقول أيضًا إنه كان يحاول عمل نسخة احتياطية من المجلد على جهاز الكمبيوتر الشخصي الخاص به، ولكن بعد ذلك نقل المجلد ”عن غير قصد“ إلى Dropbox الخاص به.

وصرح خاتيلوف للصحيفة، قائلا: ”لم أكن أعرف أن هناك 26000 ملف“.

ثم قام بتحميل المزيد من الملفات في 6 كانون الثاني/يناير، لكن هذه المرة اكتشفه موظفو تسلا وقد تم مواجهته في مكالمة فيديو حيث أخبره الرؤساء أن الملفات التي تم تنزيلها ”لا علاقة لها باختصاصه“.

وتتهم الشركة الموظف بالاستيلاء على شيفرة وملفات من نظام ”WARP Drive“، كما يتهمونه بحذف الأدلة المحتملة، ثم التظاهر بالجهل عندما واجهته فرق الأمن، وقد تم فصله لاحقًا في نفس اليوم في 6 يناير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى