تطوير رقاقة دماغية يمكنها التحكم في المزاج عبر الهاتف الذكي

بحجم حبة الملح..

السياسي-وكالات

طور مجموعة من العلماء الكوريين رقاقة دماغية صغيرة جدًا مزودة بمصباح، يمكنها التحكم في المزاج عبر الهاتف الذكي. وتوصل الباحثون في المعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا إلى كيفية شحن الجهاز الذي تردد أنه بحجم حبة الملح من خارج الجسم. ووفقا لصحيفة ”ديلي ستار“ البريطانية، تستخدم هذه الرقائق المزودة بتقنية البلوتوث، الضوء لإرسال رسائل إلى الخلايا العصبية في الدماغ. ويعتقد العلماء أن هذه الرقاقات يمكن استخدامها لاحقًا في علاج مرض باركنسون والاكتئاب.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وقال فريق البحث إنهم تمكنوا من التلاعب والتأثير على الدماغ في الفئران المحقونة بالكوكايين، حيث نجحت في توقيف السلوكيات التي يسببها الكوكايين. وقال جونغ هون كيم، أخصائي الدماغ في جامعة يونسي، إن التحكم في سلوك معين للحيوانات من خلال استخدام تحفيز ضوئي في الدماغ عن طريق تطبيق الهاتف الذكي أمر مثير للغاية، مشيرًا إلى أن هذه التكنولوجيا سوف تسهل طرق مختلفة لأبحاث الدماغ.

ويتم تثبيت الجهاز في الدماغ بمصابيح LED مثبتة على مجسات بعرض شعرة الإنسان، ويتم التحكم فيها لاسلكيًا بوساطة هاتف ذكي، إلا أن العلماء قاموا بتعديل النظام، حيث يشتمل الإصدار الجديد على آلة طاقة لاسلكية بهوائي يلتقط المجالات المغناطيسية المتناوبة وتولد الكهرباء. وقال البروفيسور جاي وونغ جيونغ، الذي قاد فريق البحث: ”نعتقد أنه يمكن تطبيق نفس التقنية الأساسية على أنواع مختلفة من عمليات الزرع، بما في ذلك محفزات الدماغ العميقة وأجهزة تنظيم ضربات القلب والمعدة لاستخدامها على المدى الطويل داخل الجسم“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى