تظاهرات بالخرطوم تطالب بتحقيق “أهداف الثورة”

السياسي – شارك المئات من السودانيين، الأربعاء في مظاهرات بالعاصمة الخرطوم، للمطالبة بتحقيق أهداف الثورة ومعالجة المشاكل الاقتصادية للبلاد، وذلك قبيل خطاب مرتقب لرئيس الحكومة الانتقالية عبد الله حمدوك.

وخرج المئات في مظاهرات واحتشدوا أمام القصر الرئاسي في العاصمة الخرطوم، حاملين الأعلام السودانية وصورا لقتلى سقطوا بالاحتجاجات الشعبية التي شهدتها البلاد منذ 19 كانون الأول/ ديسمبر 2018.

كما ردد المتظاهرون هتافات تطالب بالقصاص لقتلى الاحتجاجات وتحقيق العدالة وكافة أهداف الثورة.

والخميس الماضي، حلّت الذكرى الأولى للثورة السودانية التي انطلقت في 19 كانون الأول/ ديسمبر 2018، ونجحت في الإطاحة بالبشير (1989- 2019)، حينما عزله الجيش في 11 نيسان/ أبريل تحت وطأة تلك الاحتجاجات الشعبية المنددة بتردي الأوضاع الاقتصادية.

وتقدر لجنة أطباء السودان المركزية (غير حكومية) عدد قتلى الاحتجاجات في السودان منذ كانون الأول/ ديسمبر الماضي بــ246 شخصا، وعدد المصابين المسجلين لديها ألف و353 فيما تقدرهم وزارة الصحة بـ 184 قتيلا.

وبدأ السودان، في 21 أب/ أغسطس الماضي، فترة انتقالية تستمر 39 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات، يتقاسم السلطة خلالها كل من المجلس العسكري (المنحل) وقوى التغيير، قائدة الحراك الشعبي.

وتعد معالجة المشاكل الاقتصادية وإنهاء النزاع مع فصائل المعارضة المسلحة وتحقيق السلام في البلاد، من أبرز الملفات على طاولة الحكومة الانتقالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى