تعاني أزمة نفسية – مصرية تقتل شقيقها طعنا

السياسي – أقدمت سيدة مصرية على توجيه عدة طعنات باستخدام سكين لشقيقها الذي يصغرها، بعد تقييد يديه وقدميه، لمرورها بأزمة نفسية تعالج منها منذ وفاة والديها في محافظة الأقصر أقصى جنوب مصر، بحسب تقارير إعلامية محلية.

وأفادت سلطات الأمن في مصر، بأن السيدة وجّهت11 طعنة لشقيقها منها 10 طعنات نافذة بالبطن وواحدة بالظهر، وذبح بالرقبة من الناحية اليمنى، ما تسبب في وفاته على الفور.

وأضافت أن الحادث شهده منزل الأسرة الكائن بنجع الصوالحة شرق محافظة الأقصر، وأن السيدة المتهمة تبلغ من العمر 37 عاما غير متزوجة، وشقيقها المجني عليه عمره 33 عاما.

وكشفت السطات، أن “المتهمة تمر بأزمة نفسية منذ وفاة والديها وكانت تتلقى العلاج على فترات، فيما كان يعاني شقيقها أيضا من أزمة نفسية ويخضع للعلاج بحسب أقوال جيرانهما وشهود العيان”.

وألقت أجهزة الأمن في ساعة مبكرة من صباح الإثنين، القبض على المتهمة في موقع ارتكاب الجريمة وهو منزل الأسرة وبدت في حالة غير طبيعية، وتم التحفظ على سلاح الجريمة وبه آثار دماء المجني عليه.

كما نقلت السلطات، جثمان المجني عليه لمشرحة مستشفى الكرنك بالأقصر جنوب البلاد، تحت تصرف النيابة العامة التي تولت التحقيق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى