تعيد تأهيل منزلها الجديد خلال أسبوع واحد

السياسي -وكالات

بعد قضاء عام في مسكن مؤقت، تمكنت سارة مكليود وابنتها أخيرًا من الانتقال إلى منزل جديد مكون من غرفتي نوم.

بعد استلام المفاتيح، كانت سارة متحمسة لإعادة تأهيل المنزل، وبدأت على الفور بالقيام بعمليات التحديث مع توثيقها على حسابها على تيك توك.

بدأت سارة بالتخلص من ورق الحائط المزخرف القبيح، والذي تمكنت من القيام به دون أي مشاكل على الإطلاق بفضل أداة تعرية ورق الحائط البخارية. وأحرزت تقدمًا كبيرًا في اليوم الثاني، حيث قامت بتجريد بقية ورق الحائط وطلاء السقف.
في نهاية اليوم الثالث، كانت قد أنهت بنجاح طلاء إحدى الغرف باللون الرمادي الفاتح.

حان الوقت للتعامل مع المطبخ في اليوم الرابع، حيث تم تجريد الورق البيج من الجدران وتركيب الأجهزة. وتمكنت من إنهاء غرفتي النوم بحلول مساء اليوم الرابع.

في اليوم الخامس قامت الأم بتركيب السجاد الرمادي الفخم، وبدأت بإجراء تغييرات على الحمام، وانتهت منها في اليوم السادس، وتم تركيب أرضية جديدة للمطبخ. وفي اليوم السابع، انتقلت سارة إلى منزلها الجديد.

وسارع متابعو سارة على تيك توك، بتقديم التهاني لها في تعليقاتهم، على الإنجاز السريع الذي حققته خلال سبعة أيام فقط، وفق ما أوردت صحيفة ميرور البريطانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى