تغييرات في الوجه تنذر بالإصابة بسرطان الجلد

السياسي -وكالات

أكد باحثون أن سرطان الجلد يعد من أكثر أنواع السرطان انتشارا على مستوى العالم، وذلك بسبب التعرض المستمر للأشعة فوق البنفسجية.

وكشف تقرير نشره موقع “إكسبريس”، أن كثرة التعرض للأشعة فوق البنفسجية، يسبب الورم الميلانيني، وهو خطير جدا، بسبب أنه يتطور في الخلايا المسؤولة عن إنتاج الميلانين، وهي الصبغة التي تمنح الجلد لونه، كما تكمن خطورته فى إمكانية انتشاره إلى أعضاء أخرى بالجسم يعطي الجلد لونا.

وأشار التقرير إلى أن هناك تغييرات في جلد تشير إلى الإصابة بالسرطان، والنمش واحد منها وهو عبارة عن بقع بنية صغيرة تظهر على الجلد غالبًا فى المناطق الأكثر عُرضة لأشعة الشمس.

وأوضح التقرير أن النمش يتكون في بعض الأحيان بسبب الإفراط فى إنتاج الميلانين المسئول عن لون الجلد والشعر، وبشكل عام يأتي النمش نتيجة كثرة التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

وأوضح التقرير أن هناك أربعة التغييرات على النمش، والتي قد تشير إلى الإصابة بسرطان الجلد، وهي التناظر، إذا كان وجهان النمش لا يبدو متشابهين، وحدود النمش غير الواضحة أو الخشنة تدعو للقلق، وتغير لون النمش أو وجود أكثر من لون، وأخيرا تغير حجم النمش.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى