تفجير مبنى للمخابرات السورية في درعا

السياسي – أفاد مصدر عسكري سوري مطلع لـ RT، يوم الأحد، بأن تفجيرا ضرب مبنى تابعا للمخابرات الجوية السورية في ريف مدينة درعا جنوب البلاد.

وأوضح المصدر أن التفجير نفذ تزامنا مع تصدي الجيش السوري لهجوم مجموعات مسلحة مجهولة على حاجز بين الحراك والصورة شرق درعا.

وأضاف أن مجموعات مجهولة مسلحة فجرت سوق الهال في مدينة طفس بريف درعا ظهر الأحد.

ويأتي هذا بعد أن قتل 3 عناصر من الجيش السوري  وأصيب واحد آخر، إضافة إلى اختطاف 6 آخرين تمت لاحقا استعادة 3 منهم، نتيجة تعرض حواجز القوات الحكومية في بلدات تسيل والحراك والصنمين والكرك وناحتة والشيخ سعد والغارية الغربية والغارية الشرقية وانخل لهجوم من قبل مسلحين مجهولين.

ومنذ اندلاع الأزمة في سوريا عام 2011 شهدت محافظة درعا الواقعة جنوب البلاد معركة قتال عنيف بين القوات الحكومية والمسلحين حيث مثل مركزها أحد أهم معاقلهم.

لكن خلال السنتين 2017 و2018 تمكن الجيش السوري المدعوم من الطيران الحربي الروسي من استعادة السيطرة على معظم المناطق الجنوبية التي خسرها بداية الحرب.

المصدر: RT

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق