تقرير أمريكي : على بايدن الشعور بالعار من تصريحاته ضد بوتين

السياسي – أشار تقرير إعلامي أمريكي إلى أن جو بايدن يجب أن يشعر بالعار من تصريحاته عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
وقال المعلق السياسي جيمي دور، عار على الرئيس الأمريكي جو بايدن وصف التضخم القياسي في الولايات المتحدة بأنه “ارتفاع بوتين في الأسعار”، وتابع دور، قائلا بشكل ساخر:
روسيا قوية للغاية. إنهم يسيطرون على الكثير من الأشياء. لقد أطاحوا بحكومتنا، وقاموا بانقلاب في أمريكا. إنهم يتحكمون في أسعار الغاز وروسيا مسؤولة عن التضخم لدينا.
وبحسب رأيه، في الواقع، يدفع سكان الولايات المتحدة ثمنا باهظا ليس بسبب موسكو، ولكن بسبب تصرفات النخب المالية والصناعية الأمريكية التي يمكن أن تؤثر على رئيس البيت الأبيض. فحفنة من المليارديرات يديرون البلاد من خلال الإدارة الرئاسية.
واختتم حديثه، قائلا: “تؤدي سياسة جو بايدن إلى إضعاف الدولار وتقوية الروبل. وهو يلوم دولة أجنبية على ذلك. تخيل لو فعل ترامب ذلك. كانوا سيسخرون بشأن ذلك كل يوم في نشرة الأخبار المسائية”.
وأشار الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في وقت سابق، تعليقا على تصريحات الرئيس الأمريكي حول “ارتفاع أسعار بوتين”، إلى أن مثل هذه التصريحات موجهة لمن “لا يستطيع القراءة والكتابة”. وأشار إلى أن التضخم ومشاكل الغذاء والوقود هي نتيجة أخطاء منهجية في السياسة الاقتصادية للإدارة الحالية في واشنطن والبيروقراطية الأوروبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى