تمرين لجيش الاحتلال على الحدود اللبنانية

السياسي – بدأ جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، تمريناً مفاجئاً لفحص جاهزية الجنود على الحدود اللبنانية، لحادث “مفاجئ”.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، أفيخاي أدرعي على حسابه في تويتر، إن قوات الاحتلال بدأت صباح اليوم تمريناً مفاجئاً لفحص جاهزية فرقة “الجليل”، لحادث مفاجئ.

وأضاف “أدرعي” أن هذا التمرين يأتي التمرين في إطار سلسلة امتحانات رئيس الأركان؛ لفحص جاهزية قوات الجيش.

وتم التخطيط للتمرين في خطة التدريبات السنوية للعام 2021، حيث ستشهد مناطق شمال فلسطين المحتلة، تحركات نشطة لقوات الاحتلال الإسرائيلية والمركبات العسكرية، وفق “أدرعي”.

ومؤخرًا شهدت المنطقة الحدودية بين لبنان وإسرائيل، توترا وتبادلا للقصف بين جيش الاحتلال و”حزب الله” اللبناني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى