تنديد فلسطيني بزيارة قنصل بريطاني لبلدية نابلس

السياسي – احتج العشرات من الفلسطينيين، الخميس، على زيارة قنصل بريطاني لبلدية مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة.

ورفع المشاركون في الوقفة الأعلام الفلسطينية ولافتات تطالب بريطانيا بالاعتذار عن وعد “بلفور”، بالتزامن مع زيارة القنصل البريطاني العام، فيليب هول، لمقر البلدية.

وقال الناشط في لجان مقاومة الاحتلال الإسرائيلي، خالد منصور إن “كل مسؤول بريطاني غير مرحب به في بلادنا، بريطانيا من أوجدت إسرائيل من خلال وعد بلفور”.

وأضاف: “الحكومة البريطانية رفضت الاعتذار للشعب الفلسطيني عن ذلك الوعد، ولم تصحح خطأها التاريخي الذي أسفر عن احتلال بلادنا”.

وتابع: “القنصل البريطاني أحد أبرز الوجوه، الذين احتفلوا بمئوية وعد بلفور إلى جانب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو”.

و”وعد بلفور”، هو الاسم الشائع الذي يطلق على الرسالة التي بعثها وزير الخارجية البريطاني، آرثر جيمس بلفور، في الثاني من تشرين الثاني/ نوفمبر 1917، إلى اللورد (اليهودي) ليونيل وولتر دي روتشيلد، أشار فيها إلى أن حكومته ستبذل غاية جهدها لإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين.

ويطالب الفلسطينيون على المستويين الرسمي والشعبي، بريطانيا بالاعتذار عن هذا الوعد، الذي مهّد لإقامة دولة إسرائيل على أرض فلسطين التاريخية، كما يطالبون لندن بالاعتراف بالدولة الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق