توقعات الأبراج، اليوم الأربعاء، 26 فبراير 2020

الحمل
مهنيًا: انتقال القمر إلى برج يقدم لك يوما واعدا جدًا، تبدو نشيطًا في العمل ولديك الدوافع والحماسة الكبيرة لتنفيذ مهام جديدة.
عاطفيًا: الاهتمام الذي يوفّره لك الشريك يساعدك كثيرًا لتستعيد عافيتك، وذلك سيعدّ دينًا عليك تفيه في الوقت المناسب.
صحيًا: إنتبه للوضع الصحي، لا تهمل أي عوارض، إذهب لاستشارة الطبيب.

الثور
مهنيًا: حاول ألاّ توظف أموالك في استثمارات من دون وضع خطط ثابتة لها، وتريث حتى تجد العرض المناسب.
عاطفيًا: الشريك يطالبك بجواب حاسم حول طبيعة العلاقة بينكما، إلى جانب عدد من الأمور التي تهم الطرفين.
صحيًا: لا تخاطر بوضعك الصحي من خلال تناول أودية لا تعرف مضاعفاتها وتأثيراتها السلبية.

الجوزاء
مهنيًا: اتصالاتك ناجحة جدًا ما يشعرك بالقوة، وتطلق مشروعًا أو تحتفل بجديد أو تلتقي من يهمك أمرهم.
عاطفيًا: تزعجك الدعوات المتواصلة من الشريك، ومن الأفضل مصارحته بدل التهرّب من الموضوع.
صحيًا: تشعر ببعض التعب في العضلات، والسبب كثرة الإرهاق والعمل الزائد.

السرطان
مهنيًا: معطيات مُربكة تُحزنك بعض الشيء، فحاول ألاّ تتوقّف عند لحظات كهذه فترات طويلة.
عاطفيًا: الحياة العملية تلهيك عن الحبيب وتبعدك عنه، لذا فكر فيه وامنحه الوقت الكافي للبقاء بقربه.
صحيًا: ضغوط العمل تبعدك عن ممارسة أنشطتك الرياضية المفضلة، فحاول إيجاد الوقت لها.

الأسد
مهنيًا: يوم جيد جدا تحت تاثير القمر من برج الحمل الناري مليئ بالرومنسية والجو الخاص وربما تعيد الأحداث نفسها. راجع ما قد حصل في السابق،وحاول قدر الامكان ان تتجنب الدخول في ورطات أو نزاعات.
عاطفيًا: تصرف بعفوية مع الحبيب حتى تقربه منك أكثر، كفاك تهجمًا عليه وعامله بلطف ورومانسية كي تستعيد ثقته وحبه لك.
صحيًا: تستعيد ذكرياتك الجميل حين كنت من هواة ممارسة الرياضة بكثرة، فتقرر تكرار ما كنت عليه في الماضي.

العذراء
مهنيًا: تستفيد هذا اليوم من الجو الفلكي الناري ويزودك القمر من برج الحمل بطاقة وحيوية كافية لتحمل جدول اعمالك الطويل.
عاطفيًا: علاقة قديمة تلوح في الأفق، لكن من الأفضل أن تتطلع إلى المستقبل بتفاؤل كبير والتخطيط لما يؤمن لك السعادة والراحة.
صحيًا: المرح والضحك هما مفتاح الحياة الطويلة، ومصدر السعادة الدائم.

الميزان
مهنيًا: لا تغامر من أجل أمور تافهة، لأنها قد تنعكس عليك سلبًا فتدفع ثمن اندفاعك غير المبرَّر.
عاطفيًا: لا تستعجل للوصول إلى الأهداف التي حدّدتها لنفسك، فالتسرع قد يخلق لك متاعب غير متوقعة مع الشريك.
صحيًا: تستعيد صحتك وعافيتك بعد إبلالك من جراحة دقيقة لكنها تكللت بالنجاح.

العقرب
مهنيًا: يزيد هذا اليوم رغبتك في التقدم فتتغلب على بعض العراقيل، وتتمكن بتصميمك وعزمك الذي لا يلين من تصويب الأمور.
عاطفيًا: قلق الشريك قد يكون سببه أنت، من الأفضل إيجاد الطريقة الناجعة لتخليصه مما يعانيه وإشعاره بالسعادة التي يستحقها.
صحيًا: وضعك الصحي يجعلك في حال من الاضطراب وتشعر أن ثمة شيئًا غير مريح ينتابك.

القوس
مهنيًا: تكون هذا اليوم قادرًا على إيجاد وسائل جديدة في العمل تساعدك على زيادة دخلك وكسب ثقة الآخرين بك أكثر فأكثر.
عاطفيًا: قد تتبدّل طباع الشريك سريعًا، وهذا لن يروقك، فحاول أن تفهم الدوافع حتى تتمكن من المعالجة، قبل فوات الأوان.
صحيًا: تعاني قلّة النوم، فحاول أن تعالج الموضوع سريعًا قبل تفاقمه.

الجدي
مهنيًا: قد تتعرّض هذا اليوم لمصاعب كبيرة، ما يستدعي الحيطة قبل الإقدام على تغييرات جوهرية في العمل.
عاطفيًا: لا تدع الأمور تتراكم بينك وبين الحبيب وناقشها بأولها وضع النقاط على الحروف اليوم قبل الغد.
صحيًا: تقاوم بكل ما أوتيت من إرادة ما يغريك على تناول المأكولات التي قد تعرضك للبدانة.

الدلو
مهنيًا: يجعلك هذا اليوم تطلّ على تغييرات إيجابية وتحلم بالمستقبل، إلاّ أنّ بعض الظروف يحذّر من التطرّف والانفعالات.
عاطفيًا: قد تؤدي العلاقات العاطفية دورًا في نجاحاتك، وربما تعبّر عن نفسك بطريقة لافتة تثير إعجاب الشريك.
صحيًا: تنتفض على ذاتك وعلى حال القلق المهيمنة عليك، وتقرر العيش بفرح وسعادة.

الحوت
مهنيًا: يحمل هذا اليوم حظوظًا في العمل، وفرصًا مهمة واعدة. تكون المشاعر غنية جدًا. ويشكل منعطف طريق، ويحملك إلى تغييرات في الأوضاع وإنتاجية أوسع.
عاطفيًا: تتمتع بوضع عاطفي واعد وبظروف إيجابية، وتعيش يومًا مشوقًا وحارًّا جدًا تتوقع خلاله مفاجأة سارّة.
صحيًا: وضعك الصحي المتذبذب بعض الشيء أنت المسئول عنه، إذا راجعت حساباتك جيدًا عرفت السبب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى