توقعات الأبراج اليوم الثلاثاء 22 نوفمبر

مواليد اليوم الثلاثاء 22 تشرين الثاني نوفمبر من برج القوس .
يتميز مولود اليوم من برج القوس بشخصية مستقلة بشدة. وهو قادر على إنجاز أي شيء يضعه نصب عينيه ولن يتخلى عنه بسهولة. يناسبه احياناً العيش مع نفسه فهو ليس اجتماعياً مع بعض الابراج الأخرى، ويفضل احياناً أن يعيش بمفرده فهكذا لا تكون هناك أبدا أي مشكلة بخصوص من يسيطر على ما في المنزل.

الحمل
مهنياً: تعيش يوما جيدا جدا يبشّر وضعك المهني بنجاح قريب لم تكن تتوقعه، ثابر على تفوقك واجتهادك.
عاطفياً: أحذّرك من بعض العواصف التي قد تسبب نفوراً وجفاء بينك وبين الشريك، لكن المياه لا تلبث أن تعود إلى مجاريها الطبيعية بينكما.
صحياً: ما المطلوب؟ التروّي والصبر وعدم القلق والاهتمام بالصحّة ومراجعة الطبيب عند أيّ عارض وعدم المغامرة والمجازفة مجدّداً.

الثور
مهنياً: يحذّرك هذا اليوم من بعض المشاكل والتراجع أو تفويت الفرص، أو من عرقلة ما قد تطرأ، فكن متحسباً جداً.
عاطفياً: تحتفل بجديد، وتتلقى إشارات الحب من كل صوب وتحقّق رغبة دفينة طالما سعيت إليها.
صحياً: بعض التمارين الصباحية مصحوبة بالإكثار من شرب المياه نهاراً علاج ناجح لحمية صحية.

الجوزاء
مهنياً: مخططاتك ومشاريعك جيدة وناجحة فليس هناك ضرورة للقلق والخوف.
عاطفياً: لا تقطع الوعود للحبيب إذا لم تثق بأنك ستفي بها ولو على المدى الطويل، فقد يغير نظرته إليك.
صحياً: ضع صحتك في أولوية اهتماماتك، فإذا فقدتها فقدت كل شيء وأصبحت عاجزاً عن القيام بشيء.

السرطان
مهنياً: يكون النجاح عنوانك، ويوم ذهبي من الاكتشافات والمفاوضات والعمليات المالية والاستثمارات.
عاطفياً: ينتقل فينوس إلى برج العقرب فتضطر إلى تغيير مكان إقامتك أو إلى ترك منزلك موقتاً ومواجهة بعض الأمزجة المتعكرة حولك.
صحياً: تحميك السماء من أخطار قد تطال صحتك أو سلامتك، وعليك حماية نفسك والتروّي في بعض الأحيان حتى لا تعاكسك الأقدار.

الاسد
مهنياً: كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه ولا تستبق الأمور، وادرس خطواتك جيداً وتمهل في اتخاذ القرارات الحاسمة.‏
عاطفياً: حبّ جديد يدخل قلبك ويغيّر حياتك ويعيد إليك الأمل والحيوية والفرح الذي كنت تفتقده منذ فشل علاقتك العاطفية السابقة.
صحياً: أطلب مساعدة الأهل والأصدقاء المخلصين، فهم يتوقون إلى الوقوف بجانبك صحياً.

العذراء
مهنياً: تصادف النجاح، وتنتظرك أمور مهمة واستثنائية في الخارج ولقاءات واعدة وسعيدة.
عاطفياً: تبدو في أحسن حال وتعيش انسجاماً مع الشريك، وتعرفان أياماً من السعادة والفرح.
صحياً: لا ينفع الندم بعد أن تكون قد تماديت في إهمال صحتك، وتصبح عندئذ أسير المرض والأدوية.

الميزان
مهنياً: يثمر تعبك وجهدك نتيجة جيدة وتتلقى الثناء والتقدير من الرؤساء والمسؤولين، وتكون على موعد للترقية.
عاطفياً: لا تتحدَّ الحبيب وابتعد عن العناد فهو يزيد الأمور تعقيداً وتشابكاً، بل حاول أن تكون ليّن العريكة معه.
صحياً: بادر سريعاً إلى حلّ المشاكل الصحية التي كانت تضايقك في المدة الأخيرة.

العقرب
مهنياً: تسعد بلقاءات ودعوات عذبة واجتماعات غير تقليدية، قد تنسيك بعض الهموم، وتحملك إلى عالم الأحلام والتناغم والانسجام.
عاطفياً: الوضع العاطفي يشكو بهتاناً أو جموداً أو جفاء، بانتظارك انقباض عاطفي لكنه سرعان ما يزول وتتأجج العواطف مجدداً.
صحياً: لا تكن عبد الشراهة المفرطة، وحاول أن تلهي نفسك بأي شيء يسليك ما عدا الأكل.

القوس
مهنياً: لا تستخف بالأمور، فغالباً ما تتزامن مع أوضاع معقّدة تراوح بين التراجع المعنوي والانزواء والأحزان.
عاطفياً: تتحدث فتشدّ الأسماع إليك وتظهر فتخطف الأنظار، لكنك تصبو إلى الشراكة العاطفية والحب والأمان.
صحياً: سارع إلى أحد خبراء التغذية واعرض عليه مشكلتك مع البدانة، فهو القادر على إيجاد الحل الناجع.

الجدي
مهنياً: لقاء عمل يكون ناجحاً جداً ويعطيك فرصة كنت بانتظارها منذ زمن لتنفيذ أحد مشاريعك.
عاطفياً: ربما يتعلّق بك بعضهم ويلاحقونك، بحيث لا تجد متنفّساً لك وتحاول الهرب، في حين تهتم بأشخاص آخرين يختفون عن الأنظار أو يتحفّظون.
صحياً: خذ بنصائح الأصدقاء لأنهم مخلصون ويريدون لك التمتع بصحة ممتازة.

الدلو
مهنياً: يركّز هذا اليوم على الشؤون المالية من مصاريف واستثمارات، من الأفضل عدم القيام بعملية شرائية كبيرة في هذه الأثناء، أو عدم التورط في شراكة.
عاطفياً: تأسر القلوب بسحرك الذي يتغذّى من إعجاب الآخرين وحبّهم وبوحهم، وتُحاط بالاهتمام والرعاية والمحبة وتحاصرك الدعوات من كل جهة.
صحياً: تشعر بصحة قوية كالصخر، وينتابك شعور بالراحة والطمأنينة، فترتاح نفسياً.

الحوت
مهنياً: انتقال القمر الجديد الى العقرب لينضم الى الشمس يضع أمامك فرصة من العمر انتظرتها طويلاً فاستغلها بذكاء وحكمة ورويّة.
عاطفياً: لقاء مفاجئ تتوطد فيه علاقتك بالحبيب وتمضي معه وقتاً جميلاً وممتعاً.

صحياً: قد ينتابك إرهاق غير طبيعي، وتشعر بأنك عاجز عن القيام بأي نشاط، حذار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى