توقيف 21 شخصاً على علاقةٍ بحريق مرفأ بيروت

كشفت مصادر قضائية عن توقيف 21 شخصاً على علاقةٍ بحريق المرفأ أول من أمس، ومن بينهم أصحاب الشركة المستورِدة لمادة الزيت، والعاملين معهم، وبعض الحراس، على أن يجري التحقيق معهم ابتداءً من يوم الإثنين المقبل، فيما يعكف القاضي العدلي، فادي صوان، على مراجعة إفادات الموقوفين بحادثة المرفأ تمهيداً لاستكمال تحقيقاته مع وزراء الأشغال والعدل والداخلية الذين تسلّموا هذه الوزارات منذ العام 2014 حتى اليوم.

المصادر رأت أن اجتماع القصر الجمهوري الذي حضره قائد الجيش جوزيف عون، ورؤساء الوحدات الأمنية المولجة حماية مرفأ بيروت، تركّز على أمرين، الأول: إزالة كل المواد القابلة للاحتراق من حرم المرفأ، وإبلاغ أصحابها بضرورة نقلها إلى مكانٍ آخر، أو تلفها من قِبل القوى العسكرية؛ وثانياً: تشديد المراقبة على إدخال البضائع إلى المرفأ، والتأكيد على خلوّها من المواد المتفجرة وفي حال الاشتباه بأي جسمٍ غريب ضرورة اتّخاذ المقتضى المطلوب بحق المخالفين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى