تونس : الأكاديمي الكفيف يرفض تولي وزارة الثقافة

السياسي – أعلن الأكاديمي الشاب وليد الزيدي الذي تم تكليفه بتولي وزارة الثقافة، في حكومة هشام المشيشي، رفضه للمنصب.

وفي تدوينة عبر صفحته الرسمية قال الزيدي: “الوزارة أتتني طوعا لا كرها ولم أرد مواردها ….إنني أرفضها وأستعفي منها …”.

وقال وليد الزيدي: “أعلن أنني لا أصلح إلا للجامعة”.

ووليد الزيدي شاب كفيف لم يتجاوز عمره الـ34 عاما، حصل مطلع العام الجاري على شهادة الدكتوراه في البلاغة.

وفقد الزيدي بصره في سن الطفولة، ودرس في معهد “النور” للمكفوفين ببئر القصعة شمالي تونس، وانتقل إلى معهد “الكفيف” بسوسة حيث أتم دراسته الإعدادية والثانوية.

تخرج الزيدي من الثانوية بالامتياز، ليلتحق بالمعهد التحضيري للدراسات الأدبية والعلوم الإنسانية التابع لجامعة تونس.

وبعد تخرجه من الجامعة، واصل الزيدي دراسته الأكاديمية ليتحصل مؤخرا على شهادة الدكتوراه في الأدب والإنسانيات بجامعة منوبة التي التحق للعمل فيها بعد ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى