تونس تتوقع تراجع محصول زيت الزيتون 65‭%‬

السياسي – قالت وزارة الفلاحة في تونس، اليوم الجمعة، إن محصول البلاد من زيت الزيتون سينخفض بشكل حاد بنسبة 65 بالمائة، مما سيؤثر على صادرات تونس التي تعاني أصلاً ماليتها وضعية حرجة.

وتونس من أكبر مصدري زيت الزيتون في العالم، وهو منتج يلقى اهتماماً متزايداً من المستهلكين والمستثمرين في الأسواق العالمية. وبلغ محصول تونس العام الماضي مستوى قياسياً بحجم 400 ألف طن، مما رفع صادرات تونس من زيت الزيتون إلى 850 مليون دولار.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

لكن تأثر الإنتاج في الموسم الحالي بسبب شح الأمطار سيقلص صادرات تونس من زيت الزيتون بشكل حاد ومن شأنه أن يزيد تعميق مشاكلها المالية.

وقال شكري بيوض، المدير العام لديوان الزيت بوزارة الفلاحة لوكالة تونس أفريقيا للأنباء: “من المتوقع أن ينخفض إنتاج زيت الزيتون بنسبة 65 بالمائة”.

وتكافح الحكومة التونسية لسد العجز القياسي في الميزانية والمتوقع أن يصل إلى 12 بالمائة وهو أعلى مستوى منذ أربعة عقود.

وكانت تصريحات صحافية، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، لمدير عام الإنتاج الفلاحي بالوزارة عز الدين شلغاف، قد قال فيها إن صادرات البلاد من زيت الزيتون في موسم 2018 – 2019 قرابة 150 ألف طن.

وتمتلك تونس قرابة 90 مليون شجرة زيتون على مساحة مليون و800 ألف هكتار، وينطلق موسم جني الزيتون فيها عادة في نوفمبر/ تشرين الثاني، ويتواصل إلى بداية آذار/ مارس، فيما يستمر موسم التصدير حتى أكتوبر/ تشرين الأول.

وشهدت السوق المحلية انعكاسات، نتيجة تعطل السوق السياحية وانخفاض الطلب الداخلي وتوفر فائض إنتاج في عدد من الزراعات، كالبطاطا ومنتجات الدواجن وغيرها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى