تونس تحبط محاولة فتاة تنفيذ هجوم إرهابي

السياسي – أعلنت وزارة الداخلية التونسية، اليوم الجمعة، أنّ القوات الأمنية أحبطت مخططا لتنفيذ عملية إرهابية كانت ستنفذها شابة مواطنة تبلغ من العمر 22 عاما، تلقت تدريبات في سوريا، بالتنسيق مع شخص سوري مشارك في المخطط.

وقالت الوزارة، في بيان لها نشرته على موقعها الرسمي، إنه ”وعلى إثر توفر معلومات لدى الإدارة العامة للمصالح المختصة للأمن الوطني مفادها اعتزام فتاة (22 سنة) القيام بعملية إرهابية في بلادنا، وذلك بعد رجوعها من سوريا حيث التحقت بأحد التنظيمات الإرهابية هناك وتلقّت تدريبات“.

وأضافت الوزارة: ”تم التنسيق مع النيابة العامة بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، حيث تولّت الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب بإدارة مكافحة الإرهاب للحرس الوطني مباشرة قضية في الغرض، والقيام بالتحريات اللازمة“.

ووفق البيان، فقد نجحت الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب في إلقاء القبض على هذه الفتاة بمطار تونس قرطاج، يوم 10 كانون الثاني/ يناير 2022، قادمة من تركيا.

وجاء في البيان أنه ”بالتحري معها، أفادت بأنها ذهبت إلى تركيا خلال صيف 2020 لتنتقل خلال سنة 2021 إلى سوريا بمساعدة شخص سوري الجنسية، وهناك التحقت بأحد التنظيمات الإرهابية، حيث شرعت في تلقّي تدريبات بهدف تحضيرها للقيام بعملية انتحارية“.

وتابع البيان أنه ”وبمزيد تعميق التحريات معها، تبيّن أنه تم تحضيرها للقيام بعملية انتحارية في بلادنا بإحدى المناطق السياحية، وبأنها تواصلت خلال تواجدها في سوريا مع شخص تونسي الجنسية الذي كان سيتولّى انتظار وصولها إلى تونس وتزويدها بحزام ناسف“، حسب رواية الوزارة التونسية.

وأكد بيان وزارة الداخلية أنّه ”بالتحري في شأن شريكها في العملية، تبيّن أنه عنصر إرهابي تم إيداعه مؤخرا في السجن؛ بسبب ثبوت تورطه في التخطيط والإعداد لعمليات إرهابية كانت تستهدف مسؤولين بارزين في الدولة خلال نهاية السنة الماضية“.

ومع انتهاء التحقيقات، تمت إحالة المعنية إلى النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، التي تم إصدار بطاقة إيداع بالسجن بشأنها، وما زالت التحريات متواصلة“.

وفي تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، كشفت وزارة الداخلية أن الوحدات الأمنية التونسية أحبطت مخططا لاستهداف وزارة الداخلية بهجوم مسلح.

وقالت الداخلية التونسية، آنذاك، إنها ألقت القبض على شخص كان يعتزم مهاجمة الوزارة، واستهداف أمنيين بالشارع الرئيسي للعاصمة التونسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى