تونس.. دعوات للتظاهر اليوم ضد قرارات سعيد

دعا نشطاء تونسيون إلى تنظيم مظاهرات، اليوم السبت، للتعبير عن رفضهم للقرارات التي أعلنها الرئيس قيس سعيد، والمتمثلة في تجميد عمل البرلمان ورفع الحصانة عن أعضائه.

وتأتي هذه الدعوات وسط انقسام في المجمتع، حيث يدعم جزء منه الإجراءات التي أعلنها الرئيس قيس سعيد يوم 25 يوليو الماضي، فيما يرى الجزء الآخر أن هذه الإجراءات هي تهديد للحريات والديمقراطية.

وفي الوقت الذي يبارك فيه جزء من التونسيين هذه الإجراءات ويحمل البرلمان والنخب السياسية مسؤولية تدهور الأوضاع في البلاد، قال جزء آخر إن ما وقع من تجميد لعمل البرلمان وإقالة الحكومة هو انقلاب على الدستور وبداية لتغيير نظام الحكم.

ومن أبرز الشخصيات التي تدعو إلى التظاهر والاحتجاج، الرئيس التونسي السابق، المنصف المرزوقي، الذي وصف الإجراءت الاستثنائية التي اتخذها سعيد بالانقلاب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى