تيك توك تختبر طرقاً لتقييد المشاهدة على أساس السن

السياسي -وكالات

قالت شركة “تيك توك” إنها تعمل على إيجاد طرق لتقييم المحتوى وتقييد الوصول إليه على أساس السن، في مسعى منها لمنع وصول مستخدمي تطبيقها من المراهقين إلى محتويات لا تناسب أعمارهم.

وقالت تيك توك، التي ذاع صيت تطبيقها للفيديوهات القصيرة بين المراهقين في السنوات الأخيرة، إنها تجري اختباراً صغيراً لكيفية تقييد ظهور محتويات مصنفة للبالغين أمام حسابات لمستخدمين أصغر سنا، إما من خلال المستخدمين أنفسهم أو والديهم أو أولياء أمورهم.

وأضافت الشركة، المملوكة لعملاق التكنولوجيا الصيني “بايت دانس”، أنها تعتمد على أنواع من معايير تصنيف المحتوى تستخدم فعلياً مع الأفلام وألعاب الفيديو.

وقالت إنها ستختبر طريقة لصانعي المحتوى في التطبيق لتحديد ما إذا كانوا يرغبون لمحتواهم أن يكون معروضاً لمشاهدين أكبر سناً فقط.

وتخضع منصات التواصل الاجتماعي للتدقيق في نهجها تجاه‭ ‬رفاهية وسلامة المستخدمين الأصغر سناً. وكانت شركة “ميتا”، وهي الشركة الأم لفيس بوك وإنستغرام وواتس آب، قد تعرضت لانتقادات من مشرعين أمريكيين على وقع خطتها لتقديم نسخة من إنستغرام للأطفال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى