ثلاثة أسرى يواصلون الإضراب عن الطعام في سجون الإحتلال

يواصل ثلاثة أسرى إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال نادي الأسير في بيان له، إن الأسرى هم: عدي شحادة (24 عاماً) من مخيم الدهيشة في بيت لحم، وفادي غنيمات من بلدة صوريف في الخليل، ومحمد أبو الرب “التيع”.

والأسير شحادة مضرب عن الطعام منذ (29) يوماً رفضاً لاعتقال الإداري، علماً أن سلطات الاحتلال أصدرت بحقه أمر اعتقال إداري جديد لمدة أربعة شهور، وهو الأمر الإداري الثالث الذي يصدر بحقه منذ اعتقاله في تاريخ 21 تشرين الثاني 2019.

أما الأسير غنيمات فهو مضرب عن الطعام منذ (28) يوماً، رفضاً لاعتقاله الإداري، ومن المفترض أن تُعقد اليوم له جلسة، الأسير يبلغ من العمر (40 عاماً)، وهو معتقل منذ 28 أيلول 2019، قد صدر بحقه ثلاثة أوامر اعتقال إداري، وكان من المفترض أن قراراً جوهرياً صدر بحقه بعد الأمر الثاني بحيث يتم الإفراج عنه عقب انتهائه، إلا أن سلطات الاحتلال أصدرت بحقه أمر اعتقال إداري جديد، علماً أنه أب لأربع بنات وهن (مريم، ويقين، ومها، وريم)، وهو نجل الأسير إبراهيم عبد الله غنيمات، المحكوم بالسّجن المؤبد المكرر مرتين.

بينما الأسير أبو الرب، فإنه يواصل إضرابه عن الطعام منذ تسعة أيام، منذ أسبوع، إسناداً لرفيقه الأسير كمال أبو وعر الذي يواجه السرطان وإصابته بفيروس “كورونا”، يُشار إلى أن الأسير أبو الرب من بلدة قباطية في جنين، محكوم بالسّجن لمدة (30 عاماً)، وهو معتقل منذ عام 2003م، ويقبع اليوم في عزل سجن “أوهليكدار”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى