ثلث الألمان يتجنبون استخدام المواصلات

السياسي – وكالات

تتميز شبكة النقل والمواصلات بألمانيا بسرعة وتنوع وسائلها وانتشارها في كل مكان، الأمر الذي يجعل كثيراً من الألمان يفضلونها غالباً على السيارات الخاصة.

ولكن استطلاعاً حديثاً أظهر أن أزمة وباء فيروس كورونا المستجد أدى إلى أن نحو ثلث الألمان صاروا نادراً ما يستخدمون الحافلات أو السكك الحديدية أو لا يستخدمونها على الإطلاق.

وجاء ذلك في الاستطلاع الذي أجراه معهد “يوجوف” لقياس مؤشرات الرأي.

وبحسب الاستطلاع، لم يعد يستخدم 11%  من البالغين في ألمانيا حاليا أية مواصلات عامة من الأساس منذ بدء تفشي الوباء في ربيع عام 2020.

وذكر 19% من المشاركين في الاستطلاع أنهم صاروا نادراً ما يستخدمون الحافلات والسكك الحديدية منذ تفشي الوباء.

ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أن جزءاً من الموظفين يعملون من المنزل منذ تفشي الوباء.

وبالنسبة لـ 28% من المشاركين في الاستطلاع لم يتغير أي شيء في مسألة الحركية بسبب كورونا، حيث أنهم ذكروا أنهم لا يزالوا يستخدمون المواصلات العامة بعد الوباء تماماً مثلما كانوا يستخدمونها قبل الوباء.

وذكر 2% فقط ممن شملهم الاستطلاع أنهم صاروا يستخدمون الحافلات والسكك الحديدية بعد وباء كورونا بمعدل أكثر مما كانوا يستخدمونه قبل الوباء.

وذكر 36% ممن شملهم الاستطلاع أنهم لا يستخدمون أية مواصلات عامة بغض النظر عن وباء كورونا.

ولم يذكر 3% من المشاركين بالاستطلاع أية بيانات ملموسة عن طبيعة الحركية لديهم.

تجدر الإشارة إلى أنه تم إجراء الاستطلاع في الفترة بين 9 و14 سبتمبر (أيلول) الجاري، وشمل 2089 شخصاً في ألمانيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى